أعلنت آمال ماهر حفلها الأول بعد اختفائها لعدة شهور عن الساحة والإعلام، لتعود وتمارس نشاطها الفني الذي تراجع بسبب خلافاتها مع المستشار السعودي تركي آل الشيخ.

نشرت الغلاف الترويجي للحفل الذي أظهرها في المنتصف بين ماجد المهندس وتامر عاشور، وستحييه في ليلة عيد الحب على مسرح كايرو شو، في كايرو فيستيفال سيتي في القاهرة.

كتبت: (منتظراكم يوم ١٤ فبراير نحتفل بعيد الحب مع بعض).

آمال تمتلك واحدًا من أجمل الأصوات النسائية في الشرق العربي، ووصفها الموسيقار القدير حلمي بكر بصوت الشرق، وكانت طرحت عدة إصدارات ناجحة حققت لها اسمًا كبيرًا في مصر بعد شيرين عبد الوهاب وأنغام، إلا أنها تخبطت كثيرًا في مشاكلها الشخصية وظلت تعاني من خلافات مستمرة مع زوجها السابق آل الشيخ، والذي جعلها تتراجع عوضًا عن دعمها كما فعل مع كبار نجوم مصر الذين دعاهم للمملكة العربية السعودية، وجعلهم يحييون أقوى الحفلات، وانتهت علاقتهما ولم نرها مع تركي الذي يخضع لجراحة لإزالة الورم من رأسه ولم تدعمه أو تكتب حرفًا له كم فعل معظم الفنانين، لتعلن إنها طوت صفحة الحب بينهما إلى الأبد.

إقرأ: أحدث ظهور لتركي آل الشيخ بعد المرض – صورة

نأمل أن تكون عودة النجمة المصرية بقوة موهبتها، وأن تهتم لمسيرتها جيدًا ولا تزال صغيرة ولم تتجاوز سن الخامسة والثلاثين والوقت أمامها لتتطور، وربما نراها قريبًا من أهم نجمات العرب لأن لا شيء ينقصها.

امال ماهر وحفلة عيد الحب
Copy URL to clipboard
18 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار