أثرى أثرياء العالم 2018

أثرى أرياء العالم

نشرت مجلة فوربس قائمتها السنوية لأغنى المشاهير في الولايات المتحدة الأمريكية، والتي ضمت أسماء كبيرة منها الإعلامية، أوبرا وينفري، ومايكل جوردان، وكايلي جينر.

وتمكن المخرج وكاتب السيناريو ومبدع أفلام الخيال العلمي حرب النجوم، جورج لوكاس، من الاحتفاظ بالمركز الأول في قائمة أغنى المشاهير في أمريكا بثروة بلغت 5.4 مليار دولار، بانخفاض طفيف عن عام 2017، فعندها كانت ثروته تقدر بـ 5.5 مليار دولار.

وجاء في المركز الثاني المخرج، ستيفن سبيلبيرغ، الذي يبلغ رأس ماله 3.7 مليار دولار. وتليه مقدمة البرامج التلفزيونية الإعلامية، أوبرا وينفري، بثروة تقدر بـ 2.8 مليار دولار. ويأتي مايكل جوردان في المركز الرابع والأخير للمليارديرات المشاهير الأمريكيين برأس مال بلغ 1.7 مليار دولار.

احتل كل من مغني الراب، جاي زي، وعارضة الأزياد ومقدمة برامج تلفزيون الواقع، كايلي جينر، المركز الخامس بثروة بلغت لكل منهما 900 مليون دولار.

ويتبعهم ديفيد كوبرفيلد، بثروة بلغت 875 مليون دولار، ومغني الراب ديدي، بثروة 825 مليون دولار، يليه لاعب الغولف، تايغر وودز، والكاتب، جيمس باترسون، ويمتلك كل منهما ثروة قدرها 800 مليون دولار.

يذكر أن مجموع ثروات كبار الشخصيات الأمريكية بلغت 18.7 مليار دولار، وهو ما يتجاوز الناتج الإجمالي المحلي لإيسلندا.