زار الرئيس الفرنسي ماكرون، مساء الإثنين، الأسطورة اللبنانية والعالمية فيروز في منزلها.

هل تخيلتم يومًا أن رئيس أكبر دولة يزور مطربة لبنانية؟

طبعًا لا، لكن ماكرون اختار فيروز التي بقيت صامدة لعشرات السنوات وكانت شاهدة على كل الحروب ورغم الويلات صدح صوتها عاليًا ليجمع الشعب اللبناني المتناحر في الحرب اللبنانية العام ١٩٧٥، عدا طبعًا عن مسرحيات الأخوين الرحباني.

رفضت فيروز أو تحديدًا ابنتها ريما التغطية الاعلامية لهذه الزيارة واكتفت بمصور واحد فرنسي يختاره ماكرون.

اليوم، انتشرت صورًا لفيروز مع ماكرون في منزلها، وبدت بصحة جيدة وكلها حياة.

كم نشتاقها ونحتاجها!

فيروز باحدث اطلالة
فيروز باحدث اطلالة

فيروز ضاحكة

Copy URL to clipboard
25 أكتوبر 2020
20:30
الرئيس الفرنسي: لن نتراجع- المزيد
  إقرأ المزيد
17:08
أردوغان يطلب من ماكرون فحص صحته العقلية والنفسية!
  إقرأ المزيد
24 أكتوبر 2020
11:45
انخفاض ملحوظ في سعر دولار السوق السوداء
  إقرأ المزيد
























منذ 7 أشهر


شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار