تُعد رولا يموت واحدة من الفنانات اللبنانيات الجريئات جدًا، وتنشر باستمرارٍ لقطات لها تظهرها ترتدي ملابس قصيرة ومثيرة لكنها لا تكفي لإصدار حكم بحقها، لأنها خلف كلّ تلك الصور تمتلك شخصية مثقفة وواعية ومؤمنة تعرف الكثير عن دينها وتحترمه.

رولا الأخت غير الشقيقة لهيفاء وهبي أصبحت من المشهورات ويتابعها الآلاف ويتفاعلون مع كلّ ما تنشره من صور وفيديوهات.

لكن الحاقدين الذين يضمرون الشرور للناس يلاحقونها كما كل النجوم، ولا نعتقد أن تعليقاتهم السلبية تؤثر عليها.

أحدهم كتب يتمنّى لها الموت بأبشع طريقة وكان بإمكانه انتقادها بطريقة راقية لكنه وقح يفتقر للإنسانية، وكم يكتظ الكون بأمثاله!

كتب لها: (ان شاء الله تموتي شر الموتات)، لترد عليه بشكل مفاجئ لأننا نعرفها تحبّ الحياة: (الموت حق ورحمة وراحة وما بخاف من الموت ومني مكمشة بالحياة متلكن).

هل تمر رولا بأزمة نفسية صعبة تجعلها كئيبةً لترد بتلك الطريقة على ذاك المعتوه؟

رولا يموت
ما تمناه أحدهم لرولا يموت وكيف ردت!
Copy URL to clipboard
25 أكتوبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد
24 أكتوبر 2020
11:45
انخفاض ملحوظ في سعر دولار السوق السوداء
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار