وجه الفنان المصري أحمد فهمي رسالة دعم لزوجته الفنانة هنا الزاهد بعد طرح بوستر مسلسلها “حلوة الدنيا سكر”.

إقرأ: هذا أكثر ما يكرهه أحمد فهمي بهنا الزاهد!

نشر فهمي البوستر عبر صفحته وعلق قائلاً: (فخور بكِ دائماً).

وظهرت هنا في البوستر بـ 9 شخصيات مختلفة منها المحجبة وبالشعر القصير الأسود والشعر الأصفر الطويل.

ينتمي المسلسل لنوعية أعمال الـ 45 حلقة، وتدور فكرته المسلسل في إطار اجتماعي كوميدي وتعتمد كل حكاية على مشاركة بطل مختلف ومجموعة مختلفة من الفنانين، مع وجود هنا الزاهد فى كل الحكايات، وهو من إخراج خالد الحلفاوي.

ويكتب العمل 8 مؤلفين، هم إياد صالح، ضياء محمد، فيدرا أحمد المصري، هشام إسماعيل، هند فايد، محمد جلال، إيهاب بليبل، وأيمن الشايب، والعمل إنتاج شركة سينرجي بالاشتراك مع المنتج كريم أبو ذكري.

علاقة هنا وأحمد، بُنيت على الحب، ومنذ تعارفهما وهما يعشقان بعضهما البعض، وتوجا حبهما بحفل زفاف اسطوري أقيم في نهاية عام ٢٠١٩.

إقرأ: أحمد فهمي هكذا دعم زوجته هنا الزاهد – صورة

ماذا يقول علم النفس عن الزواج الذي يُبنى على العاطفة؟

وصل الطبيب النفسي الإنكليزي توني ليك بدراسةٍ أعدها إلى أن الزواج التقليدي محكوم عليه بالفشل وعدم الاستمرار لعدم معرفة الشريكين لبعضهما مسبقًا، أما الحب فيكلّل العلاقة الزوجية بالنجاح، لأن الارتباط العاطفي معناه اتفاق الشريكين على كل شيء بالحياة، ما يشعرهما بالأمان والاستقرار وتقاسمهما الحياة سويًا.

حسب توني، شعور الطرفين بالأمان بالعلاقة عن حب، يأتي من إحساس الطرفين بقدرة كل منهما على حماية الآخر ورعايته، وعلى النقيض يشعر الطرفان بالزواج التقليدي بعدم الأمان والقلق والتوتر بالعلاقة، مما يجعل مستقبل الحياة الزوجية مبهمًا ومهددًا بالانهيار.

قال توني ليك: (الزواج عن حب يجعل الشخص يشعر إنه محبوب ومقبول لشخصه بكلّ ما يحمله من صفات حسنة وسيئة، لأن الطرف الآخر يتقبله كما هو ولا يوجّه له الانتقادات، على عكس الزواج التقليدي بدون حب والذي تشوبه انتقادات من كل طرف للآخر).

تابع: (فهذا الزواج قد يكون لأهداف أخرى كالحصول على منصب مرموق أو بهدف المال، ما يجعل العلاقة غير سوية وتتحول إلى علاقة مصلحة، وهو ما يؤدي إلى فشل العلاقة وعدم تقبل كل طرف للآخر).

Copy URL to clipboard
15 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار