إمسك يدك اليمنى فتتذكر وتصبح أذكى

أكَّد باحثون أميركيون في علم النفس الإجتماعي، أنَّ مَن يملك الرغبة في تعلُّم مفردات لغوية جديدة، ما عليه سوى القبض على يده اليمنى أوّلاً، في حين تساعد قبضة اليد اليسرى في استدعاء واستحضار هذه الكلمات.

ويفسر هذا البحث، الذي شمل مستخدمي اليد اليمنى فقط، أنَّ السبب في تأثير قبضتَي اليدين، هو استثارتهما لشطرَي المخ قبل البدء في تحصيل المفردات أو استدعائها.

ما علينا سوى استخدام اليد اليمنى عند تلقُّفنا للمواد الجديدة، وعندما نريد استظهار كل ما سبق وتعلَّمناه، إنَّ مجرَّد قبضنا على اليد اليسرى، سيساعدنا بشكل ملحوظ في عملية تذكر أكبر كم من المعلومات.

إذاً أصبح بإمكاننا، من الآن فصاعداً، التحكم بذاكرتنا وتحسين أدائها، من خلال حركات قبض بسيطة، كفيلة بزيادة تدفق الدم، وتحسين نشاط المخ، ما يزيد تلقائياً درجة الإستيعاب والذكاء لدينا، من حيث لا ندري!

وإنها لمفارقة حقاً، خلال قيامنا ببحث بسيط عن اليد المنى، أن نعثر على قاعدة ذهنية شهيرة في الرياضيات والفيزياء، تساعد على فهم رمزي للمتجهات في الإتجاهات الثلاثة، كان اخترعها الفيزيائي البريطاني زاشاريا ويليلم كول، وأسماها (قاعدة اليد اليمنى).. ما يؤكّد كل البحوث التي تُكتب باليد اليمنى، البعيدة عن القلب والعاطفة، والتي تغلِّب العقل والعلم والمنطق، ولا شيء سواهما.

قسم التحقيقات – الجرس