تعرضت نانسي عجرم لحادثة شبه مأساوية مساء أمس، بعدما حاول سارق سوري قتلها وبناتها أو خطفهنّ واقتحم منزلها، وردعه زوجها د. فادي الحلو وأطلق عليه النار دفاعًا عن النفس، فمات فورًا أما فادي فأمرت القاضية غادة عون بإيقافه ولا يزال يمكث في فرع تحريات جونيه.

إقرأ: سوري يعتدي على منزل نانسي عجرم وزوجها يقتله!

إليسا تضامنت مع زميلتها وكتبت: (ألف الحمدلله عا سلامتك وسلامة عيلتك وبناتك. الله نجاكن من هالبشاعة وحماكن إنتي وجوزك وحمي بناتك. ما فيي إتصوّر قدي بشع اللي صار بس الحمدلله إنو إنتو بخير. الله يحميكي ويحمي عيلتك. العيلة أهم شي).

لطالما كانت إليسا صاحبة واجب ورغم أن نانسي تُعد من أشد منافساتها ودائمًا تتسابقان في الأرقام والإحصائيات، إلا أن هذا لا يمنعها أن تدعمها وتقف جانبها في مثل هذه المواقف الإنسانية المحرجة.

Copy URL to clipboard
19 أبريل 2021
20:53
طيران العدو الإسرائيلي يشن غارات وهمية فوق عدد من قرى الجنوب


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار