ابتسام تسكت من عمر ابنة هيفا حلوا عنها

ابتسام غضبت وصرخت أمام اصدقائها باللهجة المغاربية ما يعني: فكوا عني لا تذكروا اسمي مع هيفا.

وابتسام معها حق.. ليس الجميع متيماً بهيفا، ولا يراها الجميع بعد الآن الأجمل، وقد أطلت من هن أجمل منها وأشيك، وأكثر سحراً. لذا تنزعج النجمة المغربية ابتسام تسكت من تشبيهها بهيفا وهي في الحقيقة لا تشبهها بشيء، ابتسام لم تتعرَ، ولن تتعرض لفضيحة، ولا لسجن، ولا لقضية دعارة في المحاكم، ولم تُسجن في قضية دعارة، ولم تغنِ مثل هيفا، ولا تتأوه على المسارح، ولا تقيم علاقات، ولا تتزوج أصغر منها، ولا تركت ابنتها، ولا نكرت حفيدتها، ولا تقيم المعارك مع أختها كل يوم، ولا ترفع دعاوى قضائية كل يوم ضد الناس وتمضي أيامها في المحاكم، ولا هي بعمر هيفا 48 سنة بينما ابتسم تسكت عمرها 25 سنة أي أصغر من ابنة هيفا وعمرها 26 سنة وكل من يقول غير ذلك كذاب حتى الجوجل. وابتسام لا تشتم ولا تهين أحداً ورغم ذلك يشبهونها بهيفا!

نور عساف – بيروت