نشرت ابنة الفنانة المصرية القديرة الراحلة رجاء_الجداوي أميرة مختار صورةً جمعتهما، ظهرتا تغمران بعضهما.

اللقطة تدل إلى عمق علاقتهما وكأنّهما من أعز وأقرب الصديقات.

لاحظنا حجم اشتياق أميرة لأمها الراحلة التي قضى فيروس_كورونا على جسدها، لكنه أضعف من أن يقضي على ذكرى من ذكرياتنا العديدة معنا، والتي تعيش كلها طويلًا.

إقرأ: ابنة رجاء الجداوي تعاني بعد وفاتها ما القصة؟ – صورة

كتبت أميرة: (بعد الأم ما في)، بالإشارة منها إلى دور الأم الذي لا يُعوّض، ومدى تأثير غيابها على أبنائها.

حسب ما طرح العالم الأمريكي جون مايكل في علم النفس:

هذه تأثيرات وفاة الوالدة على الحالة النفسيّة لفلذات كبدها:

إذا كانت الأم مسنة جدًا، أو مصابة بالسرطان، أو مرض عضال، فربما تكون أقنعت نفسك أنك تستطيع التعامل مع الأمر المحتوم. إن اليأس والحزن اللذيْن تشعر بهما عندما تغادر الحياة كليًا سيكونان شعوريْن طاغييْن.

سيقول الناس أشياءً تثير الغضب مثل “كل شيء للأفضل، على الأقل لا تعاني الآن”. قد يعتقدون أنه يجب عليك التعافي سريعًا، أو تشعر بالارتياح لأنك لم تعد تتحمل مسؤولية تقديم الرعاية.

حاول أن تتجاهل تعليقاتهم المحرجة، واعلم أن مشاعر الحزن التي لا تطاق لديك طبيعية.

إن توديع الوالدة نهائيًا أحد أصعب الأشياء التي يجب عليك القيام بها على الإطلاق. كن لطيفا مع نفسك، خذ الوقت الذي تحتاجه للسيطرة على خسارتك والعودة إلى وتيرة الحياة الطبيعية.

إذا كانت وفاة الأم مفاجئة وغير متوقعة، فسيكون التحدي المتمثل بقبول موتها أكثر صعوبة عادة. ربما كان هناك نزاع لم يُحلّ، أو شيء أراد الابن إخبارها إياه ولم تتسنَ له الفرصة.

حاول ألا تدع الشعور بالذنب يستهلكك بسبب الكلمات التي لم تُقال وعزِّز نفسك بذكرى الأوقات الإيجابية والأشياء التي قلتها. إذا كنت تشعر بالعجز وعدم القدرة على التعامل مع المشاعر الفائضة، فاتصل بمعالج نفسي للحصول على إرشادات.

رجاء الجداوي وابنتها
رجاء الجداوي وابنتها
Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار