جيل اليوم، عرف الممثلة المصرية ناهد شريف، من خلال أفلامها التي لا تزال تعرض حتى الآن على أهم الشاشات العربية خصوصاً المصرية.

ناهد شريف، ولدت في العام 1942 وتوفيت في العم 1981، ودُفنت في مصر بعد إصابتها بمرض السرطان، ولها ابنة واحدة، باتريسيا من زوجها اللبناني إدوارد جيرجيان.

باتريسيا لم تزر قبر أمها بعدما أخذها والدها للسكن في لبنان، وفي ذكرى وفاة ناهد شريف الـ 38، قدمت المذيعة المصرية بوسي حلقة خاصة بناهد شريف واستضافت باتريسيا (باتي) التي زارت قبر والدتها للمرة الأولى منذ وفاتها، وحين وصلت إلى القبر انهارت بكاءً على والدتها التي لم تتعرف عليها وكانت صغيرة حين ماتت.

سنلاحظ هنا أن ناهد شريف تزوجت مسيحي لكنها ماتت مسلمة تبعاً للقبر وشكله ذلك أن قبور المسيحيين في لبنان ليست تحت الأرض بل غرفاً.

باتريسيا ابنة ناه شريف وبوسي شلبي
ابنة ناهد شريف تبكي على قبر والدتها

Copy URL to clipboard
22 مايو 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد
21 مايو 2022
15:15
هزة أرضية بقوة ٣،٤ ضربت جنوب لبنان وشعر بها سكان صور والنبطية.


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار