نشر خالد الذهبي، الذي كان غير اسمه إلى خالد العريان، صورةً جمعته بوالدته أصالة نصري، عندما كان طفلًا من إحدى المقابلات القديمة التي أجرتها.

كتب يبدي حبه الكبير لها واحترامه لكل التضحيات التي قدمتها من أجله وأجل عائلتها حسب وصفه.

إقرأ: أصالة نصري العلم اللبناني فوق رأسها!

قال: (عانيتِ من الهموم طيلة حياتك، أتمنى لو أنني أستطيع الاهتمام بك كما فعلتِ دومًا مع عائلتك، تمتلكين الروح الأنقى، مجرد التفكير أنك تذهبين لعملك كل يوم وأنا أعلم أنك لا تزالين مجروحةً للغاية، فالأمر يقتلني).

تابع: (لكنني سأظل دائمًا هنا إلى جانبك ولطالما ستبقين مهمة بالنسبة إلي، تمتلكين أنقى قلب في العالم يا أمي).

أضاف: (بأكثر أوقاتنا صعوبةً وظلامًا تذكريننا بحجم النِعم التي نمتلكها.. لم يقف أحد معي في أزماتي سواك يا أمي).. قصد أزمته حين قتل أحد المصريين في حادث سير.

أكمل خالد: (رغم كل الصراعات التي تخوضينها تطرحين أعظم ألبوم سمعتها في حياتي وأنا أعي ما أقول جيدًا).

قصد إطلاقها لألبومها الجديد (لا تستسلم) من إنتاج شركة روتانا.

عقّب الولد الأكبر لأصالة: (أعرفك يا ملاكي، أتمنى لو أستطيع تدفئتك وانتشالك من كل برودة هذا الكون، لأن هذا ما فعلته لنا طيلة حياتك، وهذا وقتي لأفعل المثل).

ما كتبه خالد واضحًا، فوالدته لا تزال تعاني من ترك طليقها طارق_العريان لها، ولم تنسَ حبها الكبير له بعد، وبذلك يكون في حالة مذيع الطقس الذي يقدم تقريرًا عن حالة الطقس العاطفي لوالدته!

إقرأ: أصالة نصري لهذا حذفت صور طارق العريان!

أصالة نصري وابنها خالد
أصالة نصري وابنها خالد
Copy URL to clipboard














منذ سنة

منذ سنة




منذ سنة

منذ سنة






شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار