ابن نجم كبير سافر إلى دبي واتفق مع تاجر سوري على شراء العقار الذي لطالما حلم به وأراده، وقال ابن النجم بأنه سيدفع أي مبلغ مهما كان.

لم يكن يعلم التاجر السوري أنه سيقع ضحية ابن النجم الذي ليست بحاجة لا لأموال ولا لعقارات ولا للنصب والسرقة.

مصدر قال لنا إن التاجر أنهى الأوراق الرسمية ورسوم العقارات وسجلها بإسم النصاب الذي رحل من دبي فور حصوله على كل مايريده، ولم يدفع للتاجر السوري الـ ٢٠٠ ألف دولار.

النصاب يملك والده مليارات الدولارات وليس فقط الملايين، ورغم أنه عاش برفاهية تامة فلا نعلم لم سرق من السوري تعب عمره والذي زادت أضراره بعدما أقفلت محلاته في دبي وسوريا بسبب انتشار فيروس كورونا.

Copy URL to clipboard

























منذ 12 شهر

شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار