استمعوا إلى هذا اللبناني: بحبك يا زعيم مهما قالوا عني بهيم!

الإنتخابات النيابية في لبنان ستجرى في 6 أيار – مايو، نهار الأحد، وكان اللافت هو استخدام أغلبية الشعب اللبناني للسوشيال ميديا، ليعبروا عن انزعاجهم من الطبقة السياسية الحاكمة، ومن التوريث السياسي، والبعض الآخر أيّد هذه الجهة وتلك، ومنهم من سخروا من اللائحة المنافسة، وأطلقوا أحكاماً ولفّقوا الأكاذيب التي لا تخدم لبنان بل تخدم مصالحهم الشخصية ومصالح أحزابهم.

شاب لبناني، عبّر بغضب وعلى طريقته الخاصة والمحترمة، عن أفعال الزعماء في لبنان، وعن التبعية السياسية للشعب تجاه هؤلاء الذين حكمونا لأكثر من ربع قرن، ويبدو أن تلك الطبقة ستبقى الحاكمة في ظل وجود هكذا شعب يخاف التغيير.

ربما تكون الكلمات عادية، لكن استمعوا لهذا الشاب اللبناني ولكلامه!

بحبك يا زعيمي بحبك.. لأني أوفى من كلبك. كنا نبحث عن قميص.. ها نحن عراة من كرامة

Posted by ‎Nidal Al Ahmadieh | نضال الأحمدية‎ on Wednesday, May 2, 2018

رنيم مطر