الجسمي يختتم برنامج “الميدان 2017” ويقود مسيرة “للخير نمشي” بكل فخر

بيان مرسل ننشره كما هو دون تدخل في اللغة ولا الأسلوب ولا المضمون

الفنان الإماراتي حسين الجسمي
الفنان الإماراتي حسين الجسمي

إختتم الفنان الإماراتي د. حسين الجسمي “السفير فوق العادة للنوايا الحسنة” الحلقة الأخيرة من برنامج الميدان للموسم 2017 “بطولة فزاع لليولة” والمقامة في دبي بقلعة الميدان بالقرية العالمية، وشارك من خلال في تقديم أغنية جديدة من اللون الموسيقي الإماراتي كلمات عبدالله حمدان بن دلموك، وألحان فايز السعيد، وتوزيع زيد نديم حملت عنوان “محمد الفجر”، وذلك في ختام الحلقة التي عرضت على قناة سما دبي على الهواء مباشرة.

حسين الجسمي في الكواليس
حسين الجسمي في الكواليس

وقد شارك معه في الحلقة الفنانة نوال الكويتية والفنان الإماراتي عيضة المنهالي، وأجرى الجسمي خلال تواجده مجموعة من اللقاءات الإعلامية تحدث خلالها عن أهمية إستمرار وإحياء هذه الأنواع من تراث الآباء والأجداد، وقال: “في ختام برنامج الميدان، سعدت كثيراً بهذا النجاح والتواجد الغفير من الجمهور الراقي والمحب لتراثنا الجميل”. للخير نمشي ودعماً لمبادرة “عام الخير” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله”، وبهدف إبراز دور القطاع الإعلامي في دعم وإنجاح المبادرات الوطنية، والمساهمة في ترسيخ مبادئ المسؤولية المجتمعية والعمل التطوعي، قاد الفنان د. حسين الجسمي بكل فخر مسيرة “للخير نمشي” في العاصمة أبوظبي بحضور أكثر من 2000 مسؤول وإعلامي وفرد من المجتمع، من تنظيم المجلس الوطني للإعلام، حيث قطعت المسيرة مسافة 4 كيلومترات انطلاقاً من مدينة زايد الرياضية باتجاه جامع الشيخ زايد الكبير، ومن ثم عادت إلى مدينة زايد الرياضية. وقد أكد الجسمي دعمه ومشاركته من أجل على ترسيخ وتكريس مفاهيم الخير والعطاء والعمل الإنساني الموجه لكافة الشعوب والدول، وتنفيذاً للعمل من أجل مبادرة “عام الخير” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله”، شاكراً جميع الجهات الرسمية والخاصة في دعم هذه المسيرة الخيرية ذات الأهداف المعطاءة من أجل الخير، داعياً إستمرار الأمن والسلام والسعادة في الإمارات وعلى جميع شعبها والمقيم بها، ولكافة الدول العربية.

حسين الجسمي
حسين الجسمي

وقد شارك في مسيرة “للخير نمشي” الشيخ ذياب بن خليفة بن حمدان آل نهيان ومعالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة رئيس مجلس إدارة المجلس الوطني للإعلام وسعادة جبر محمد غانم السويدي، مدير عام ديوان ولي عهد أبوظبي وسعادة منصور المنصوري, مدير عام المجلس الوطني للإعلام بالإنابة ومجموعة من الفنانين، فايز السعيد، حمد العامري، فيصل الجاسم، والمعلق الرياضي فايز عوض وعدد من رؤساء التحرير وكبار الشخصيات في المؤسسات الإعلامية المحلية، ومجموعة كبيرة من المشاركين يمثلون مختلف مكونات القطاع الإعلامي والعلاقات العامة وطلاب الاتصال والإعلام في الجامعات الوطنية.