ألقى الرئيس الأمريكي الـ 44 باراك أوباما، خطاب الوداع لشعب أمريكا في شيكاغو، قبل تسلّم الرئيس المنتخب دونالد ترامب مقاليد الحكم.

قال أوباما في خطابه: “وفقاً لكل المعايير، أمريكا مكان أفضل وأقوى مما كانت عليه منذ ثماني سنوات. إن الانتقال السلمي للسلطة بين الرؤساء هو السمة المميزة للديمقراطية الأمريكية”.

أوباما يودع الشعب الأمريكي بدموعه
أوباما يودع الشعب الأمريكي بدموعه

تابع: “إذا قلت لكم منذ ثماني سنوات إن أمريكا ستتغلب على الركود الاقتصادي، وستعيد تشغيل صناعة السيارات، وستبدأ أطول فترة لخلق فرص العمل في تاريخنا. إذا قلت لكم إننا سنبدأ فصلا جديدا مع الشعب الكوبي، وسنغلق برنامج الأسلحة النووية الإيراني دون إطلاق رصاصة واحدة، وأننا سنقضي على مدبر هجمات 11 سبتمبر/أيلول. إذا قلت لكم إننا سنحقق المساواة في الزواج (للمثليين) وسنضمن حق التأمين الصحي لعشرين مليون مواطن آخرين، لو كنت قلت لكم كل ذلك آنذاك، لقلتم إنني أبالغ في طموحاتي. في غضون عشرة أيام، سيشهد العالم العلامة المميزة لديمقراطيتنا: الانتقال السلمي للسلطة من رئيس منتخب بحرية إلى الرئيس الذي سيليه. أبلغت الرئيس المنتخب ترامب أن إدارتي ستضمن انتقالاً سلساً، كما فعل معي الرئيس بوش“.

باراك أوباما
باراك أوباما

لم يستطع أوباما تمالك دموعه التي حاول حبسها خلال إلقائه للخطاب. يذكر أنّ النجوم ودّعوا أوباما بكلمات مؤثرة عبر صفحاتهم الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، معبرين عن حزنهم الشديد لإنتهاء فترة رئاسته وتولي ترامب بدلاً عنه.

الفيديو التالي يتضمن لقطات من كلمة الرئيس باراك أوباما:

Copy URL to clipboard
15 يونيو 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار