السعودية تسجن مصرياً بسبب امرأة

عامل مصري في المملكة العربية السعودية تناول الغداء مع زميلته السعودية (يعملان في المؤسسة نفسها – فندق) ويلتقيان بشكل طبيعي خلا العمل لكن لأنهما تناولا الغداء سوياً خلال فترة الاستراحة ولأنه نشر فيديو عن الجلسة تم سجنه من قبل السلطات أو اعتقاله. وقالت وزارة الأشغال السعودية أن فريقاً من الوزارة زار الفندق في غربِي مكة واحتجزوا المصري بتهمة أنه يعمل في مكان لا يُسمح فيه للعمل لغير السعوديين. هذا ما ذكرته وكالات الأخبار العالمية وأضافت: أن الجهات من وزارة الأشغال طلبوا صاحب الفندق أو تم استدعائه للتحقيق لتهمته في سوء تطبيق القوانين حيث يمنع اختلاط الرجال بالنساء في العمل.

القوانين في السعودية (حسب الوكالات العالمية) تحتم أن الموظفين من الإناث والرجال يمنع لقائهما.

لا تزال المملكة تعاني من حكم المتخلفين والجهلة من المتحجرين الذين يعاملون الرجل كحيوان جنسي والمرأة كجارية!

ستيفاني رحال – بيروت