منذ أسبوعين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

حذر مايك رايان، المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية، الأربعاء، أن “فيروس كورونا المستجد قد لا ينتهي أبداً، وقد ينضم إلى مزيج الفيروسات التي تقتل الناس في أنحاء العالم كل عام”.

وأضاف ريان، في مؤتمر صحفي عقده في مدينة جنيف السويسرية: “قد يصبح هذا الفيروس مجرد فيروس متوطن آخر في مجتمعاتنا، وقد لا يختفي أبدًا.. فيروس نقص المناعة المكتسبة HIV (المسبب لمرض الإيدز) لم يختف”.

وتابع قائلاً: “لا أقارن بين المرضين، ولكن أعتقد أنه من المهم أن نكون واقعيين.. لا أعتقد أن أي شخص يمكنه التنبؤ بموعد انتهاء أو اختفاء هذا المرض”.

وأوضح المسؤول الرفيع بمنظمة الصحة العالمية، أنه “مع اللقاح قد تكون لدينا فرصة للتخلص من هذا الفيروس، ولكن يجب أن يكون اللقاح فعالًا للغاية، ومتاحًا للجميع”.

وفي السياق نفس، وصف تقرير بعنوان “إحصاءات الصحة العالمية لعام 2020” نشرته منظمة الصحة العالمية، الأربعاء، وباء كورونا بأنه أخطر جائحة شهدها العالم على مدى 100 عام.

وشدد التقرير على “ضرورة التضامن الدولي لمواجهة الفيروس”.

وتهدد جائحة فيروس كورونا العالم بخسارة التقدم المحرز في مجال الصحة، والتسبب في خسائر فادحة بالأرواح، وتعطيل سبل العيش، وإعاقة التقدم نحو أهداف التنمية العالمية في مجال الصحة، بحسب المصدر نفسه.

وحتى مساء الأربعاء، أصاب كورونا أكثر من 4 ملايين و399 ألفا حول العالم، توفي منهم ما يزيد على 296 ألفا، وتعافى أكثر من مليون و644 ألفا، وفق موقع “Worldometer”.