الطبيب العربي لا يعالج مرضاه بل يمارس شغفه الجنسي

حكمت المحكمة البريطانية على الطبيب العربي (س. أ.)، البالغ من العمر 28 عاماً بالسجن لمدة 18 شهراً.

الطبيب العربي يعمل  مستشفى بمدينة ديفون غربي بريطانيا، وكان يصوّر مريضاته وهن عاريات بدلاً من علاجهن.

وكان (س) يصوّر مريضاته بهاتفه الخاص ويحتفظ بالصور على حاسوبه الشخصي. وكشف الأمر عندما قدّمت بعض المريضات اللواتي عولجن عنده شكاوى.

وجمع من هوايته ما يقارب الـ 110 صور، لينتهي به الإعتراف بأنه قام بلمس مريضتين من اللواتي تلقين العلاج عنده، بمناطق حساسة من أجسادهن.

ملكون كرابتيان