عُرفت الليدي ديانا بجمالها وبوقارها، وأحبها ملايين من البشر وتمتعت بقاعدة شعبية كبيرة لأنها كانت متواضعة وتشعر بشعبها وبكل من يحبها.

كانت تعاني من مرض “البوليميا” أو ما يعرف بالشره المرضي العصبي، لكنها تغلبت عليه قبل وفاتها في العام 1997.

اقرأ: الليدي ديانا وأنجلينا جولي جمعهما المرض

روى طبّاخها الخاص كيف غيّرت الأميرة ديانا أسلوبه في الطهي، من إعداده للصلصات الثقيلة إلى الأكل الصحي.

ويبدو أن أسرار حياتها لا تزال غامضة، ولن تُنشر كلها قبل أو بعد وفاتها، واليوم ظهرت الراحلة بفيديو قديم ونادر تتنافس على المركز الأول بالسباق وكانت سريعة جدًا ما يعني أنها كانت تمارس الرياضة بكثرة وإلا لما كانت استطاعت من الركض بهذه الشرع واللياقة البدنية.

Copy URL to clipboard
1 ديسمبر 2020
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


















شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار