منذ 4 أسابيع

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

قالت الممثلة الأمريكية الإباحية المعتزلة ديفيني راي إنها لا تخجل من مهنتها السابقة، وتعتز بها لكنها لن تعود إليها مهما حدث حسب وصفها.

حكت: (الآن كل شيء تغير وأعمل في مجالٍ مختلف كليًا، لكنني لست نادمة على أعمالي الإباحية التي حققت رواجًا كبيرًا وأعتز بكل مرحلة مرت في حياتي).

تابعت: (إنها مرحلة جميلة ومضت، ولن أعود إليها مهما حدث، الآن لدي عائلتي وزوجي وعملي الجديد، ما يغنيني عن كل هذا العالم).

ديفيني أجرت مقارنة بينها وبين المرأة المنقبة ما أحدث تفاعلًا كبيرًا وروت: (المرأة العارية لا تختلف عن المنقبة التي تغطي كل جسمها، المضمون الأهم يبقى في فكرها.. هل تفضلون إمرأة عارية في جسدها أم فكرها؟).

الممثلة الإباحية تعد من أكثر الممثلات اللواتي تثرن الجدل، وكانت أعلنت دعمها للرئيس السوري بشار الأسد الذي يحارب الإرهاب المتطرف برأيها.

إقرأ: الممثلة الاباحية التي تحب بشار الأسد تعرضت للتهديد!