عانت ولا تزال النجمة السورية جومانا_مراد من حزنٍ كبير بعد وفاة ابنتها الصغيرة (ديانا) التي كانت تعاني من مشاكل صحية كبيرة منذ ولادتها.

لا يعلم أحد ما تعيشه أو كيف تمضي أوقاتها في المنزل دون رؤية أو سماع صوتها الملائكي، لكن الرب عوّضها بإبنين جميلين سيكونان مصدر سعادتها إن لم تفكر بالإنجاب مجددًا.

اقرأ: جومانا مراد تهنئ نادين نجيم

باتت تخاف من فكرة الموت الذي لاحقها وتربّص بعائلتها وأخذ منها أغلى ما تملك، وباتت تهرب من ما يوجع قلبها أكثر.

لكن الموت لا مهرب منه، وتعاني كل عائلة من وفاة ورحيل ووداع ودموع وآلام لأن الموت حقّ وعلينا الإمتثال والقبول بقرار الله.

اليوم، فُجعت جومانا مجددًا بوفاة الحجة قريبتها وقريبة صديقتها، وكتبت بحزنٍ: (حبيبتي الله يرحمك ويجعل مثواك الجنة ويصبر قلبك يا ايمان يا حبيبتي)

اقرأ: جومانا مراد تنهار باكية والجمهور يؤنبها على ما لم تفعله – فيديو

وتابعت: (انا الله وانا اليه راجعون)

جومانة الآن ليست مثل جومانة السابقة، باتت انسانة حزينة، لكننا على يقين تام بأنها ستعود أقوى مما كانت عليه سابقًا بسبب ايمانها الكبير وبعدما تصغر مصيبتها.

Copy URL to clipboard
19 يناير 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار