ما زالت أخبار النجمة العالمية أنجلينا جولي والممثل العالمي براد بيت تتصدر الصحف العالمية، حيث قامت وضعت (life & style ) جولي على غلافها مع عدد من التصريحات النارية التي أثارت غضب النجمة العالمية وجمهورها حيث تم كتابة تقرير داخل المجلة أكّد فيه التقرير أن براد بيت فاز على أنجلينا جولي في حضانة الأطفال، وأصبح من حقه زيارتهم باستمرار وبدون وجود طبيب نفسي بعد معاناة كبيرة بسبب هذا الموضوع.

أنجلينا جولي على غلاف مجلة Life & style
أنجلينا جولي على غلاف مجلة Life & style

وقام موقع (gossipcop) بالرد حيث أشار إلى أن أنجلينا جولي لم تسلّم أطفالها الستة إلى براد بيت وأن ما تحدثت عنه المجلة كان حول الإتفاق الذي أبرمه الثنائي مؤخراً والذي يضمن إستمرار زيارة براد لأطفاله بطريقة منتظمة، وأن المجلة حاولت أن تصور براد بيت فائزاً في النزاع وهو أمر منافي للحقيقة.

أنجلينا جولي وأطفالها
أنجلينا جولي وأطفالها

أنجلينا جولي وبراد بيت تحولت قضيتهم إلى قضية رأي عام وتم أطلاق الكثير من التكهنات حول أسباب الطلاق خصوصاً بعد قصة حب طويلة جمعت بين الثنائي دامت لأكثر من 12 عاماً والتي كانت نتيجتها إنجاب 3 أطفال وتبني ثلاثة.

وتردد أن من أسباب الطلاق أن بيت كان على علاقة مع الممثلة الفرنسية ماريون كوتيار، التي كان يصور معها فيلماً مشتركاً في لندن.

marion cotillard ماريون كوتيار
marion cotillard ماريون كوتيار

أحست جولي من زوجها الخيانة، و إثر ذلك وضعت مراقباً خاصاً أتاها بالخبر اليقين، عن وقوع الممثل الخمسيني الشهير بحب غيرها وعلى مدار سنتين، كما كان لإدمانه على شرب الكحول دوراً في وقوع الطلاق.

الغريب في حكاية علاقة براد بماريون كوتيار أنهما لا يلتقيان ولا تبدو أي إشارة حول علاقتهما لو كانت جدية!

عمر حديدي-الأردن

Copy URL to clipboard
26 أكتوبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة