برج الثور: كل التوقعات لشهر ديسمبر – كانون الأول 2017

انجز أعمالك في الإيام العشرة الأولى من الشهر، لأنك تواجه بعد ذلك أوضاعاً صعبة قليلاً وتراكماً لبعض الأعمال أو بعثرة للجهود، أو خيبة مهنية أو عاطفية.

قد لا تسير الأمور كما تتوقع، بل تحول العراقيل دون إنجازات المهمات، كما تصطدم ببعض العوائق، وتضطر إلى تقديم بعض التنازلات.

كوكبا مارس وجوبيتير يواجهانك معاً، ما يحتم عليك الوقاية والانتباه إلى صحتك وسلامتك أيضاً.

إذا اعتنيت بنفسك تجتاز هذه المرحلة بسلام وتنتصر على كل المعوقات، كما هي عادتك أيها الثور.

تبدو نصيحة الفلك هذا الشهر واضحة.

أحِط نفسك بحلفاءٍ أشداء وصادقين وواجه كل المصاعب بابتسامة وتفاؤل.

كوكب ساورن الذي يصل إلى برج الجدي في أواخر الشهر أي بتاريخ 19، يبشّر بفترة جيدة وبظروف مهنية ومالية واعدة.

قد تطرأُ أحداث كبيرة وعامة تعطي لحياتك معنى آخر، شرط أن تتناغم مع الأجواء وأن تفهم أن تراجع كوكب مركور ابتداءً من تاريخ 9، يؤخر الاستحقاقات ويفرض عليك التسلح بالصبر.

لا تفقد الثقة بالنفس بل أقدم وحاول رغم بعض العواصف التي قد تجتاح حياتك.

هذا لا يعني أنك لا تصادف هذا الشهر أيضاً بعض الحظوظ التي تفاجئك بأرباح مالية أو بعقد قد توقع عليه في الأيام الأولى من الشهر.

لكن الأمر يطاول بعض مواليد الثور وليس جميعهم.

تقاوم أيضاً وضعاً صحياً طارئاً، إلا أنك تجد العلاج، خاصة إذا كنت من مواليد الدائرة الثانية.

تُضطر لدفع مبالغ غير منتظرة أو لمصاريف لم تحسب لها حساباً، أو ترتكب خطأً نتيجة السهو والغلط وتعرّض نفسك لبعض الأخطار.

قد يخيب أملك بشأن قضية عاطفية، إلا أنك تعالج الموضوع بدون أن تتركَ أية آثار.

تخرج تدريجياً من قوقعتك، لكي تنهي السنة بشكل إيجابي وبنّاء، خاصةً ابتداءً من تاريخ 15، حيث ينضم فينوس إلى ساتورن في برج الجدي، وهو موقع مناسب لك.

لكن في بداية الشهر قد تحمل مواجهةً مع الشريك أو خلافاً كبيراً يهدد بالأسوأ، أو تعيش عزلةً وتراجعاً عاطفياً وسلبية في العلاقة.

لحسن الحظ أن الشهر ينتهي مع فرح وسعادة ومشاريع جيدة ووعود على شتى الأصعدة.

إذا كنت خالياً، قد تلتقي بشخص عاشق يبدي لك كل الأهتمام، ويتبين لك كم أنك تجذب الإعجاب والحب.

اعتباراً من تاريخ 21 تتقرب أكثر من العائلة وتسعد مع الحبيب، فتصطلح الأمور بعد فترة من الفوضى والإرباك.

من كتاب ماغي فرح 2017