نشرت المذيعة المصرية بسمة_وهبة صورة جمعتها مع والدتها الراقية جدًا، وكتبت تعليقًا مهمًا: “أمي فرحانة فيا بتقول لي بكرة تبقي جدة”

وتابعت: “والله يا أمي ده من أحلامي وأحب جدا.. يا رب اوعدني بحفيد ينور حياتي من الغالي عبد الرحمن عقبال أولادكم يا رب”

اقرأ: بسمة وهبة: أنا ضد خلع الحجاب

بسمة لا تخاف أن تصبح جدة تدلل حفيدها وتحمله على كفوف الراحة، أي أنها لا تخاف من التقدم بالعمر ولا تخجل إن أنجب إبنها طفلًا وأصبحت “تيتا” لأن هذا اللقب من أجمل الألقاب التي تحصل عليها أي سيدة في حياتها.

بسمة متصالحة مع نفسها جدًا، العمر عندها مجرد رقم لا أكثر، تسعى دائمًا أن ترى أولادها بقمة سعادتهم، وربما تنتظر حفيدًا بعد زواج ابنها منذ فترة.

اقرأ: بسمة وهبة تعلن سبب انفصال عمر دياب ودينا الشربيني

مثلًا هيفا_وهبي كانت ولا تزال تنزعج من كلمة “تيتا” وتعتبرها شتيمة، وحتى الآن لا تعترف بحفيدتيْها ولا بإبنتها زينب لأسباب خاصة بها، ولم تعش دور الأمومة وظلمت في أغلبية الأحيان حتى وصل بها الأمر إلى نكران ابنتها ومعها حفيدتيْها.

اقرأ: نضال الأحمدية تكشف أسرارًا عن هيفاء وهبي وابنتها – فيديو

أما النجمة المصرية غادة_عبد_الرازق تفتخر بكونها جدة وتربي إبنتيْ ابنتها وتؤمن لهما كل احتياجاتهما وأدخلتهما إلى أهم المدارس في مصر، وتنشر صورهما دائمًا لأنها تعتز بهما ولا تخاف من التقدم بالعمر، ورغم أنها جدّة لا تزال تقدم أدورا بطولية وتتواجد دائمًا في السباق الرمضاني.

اقرأ: غادة عبد الرازق وأجمل صورة لابنتها وحفيدتيها

لقب الجدة لم ينقص من نجومية غادة ولن ينقص من أهمية بسمة.

Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار