بطل كليب (سيب ايدي) نفذ الحكم وأعلن توبته وطلب المغفرة – بالفيديو

بعد الفضيحة التي تسبب بها فيديو كليب (سيب ايدي) وكان بطله وائل الصديقي، والمغنية سلمى الفولي، وكان سببًا في دخولهما السجن، بتهمة نشر الفجور، وفساد الأخلاق.

أعلن وائل الصديقي، المتواجد حاليا في أمريكا، توبته إلى الله، حيث كتب: (أنا بعلن توبتي إلى الله أمامكم جميعاً عن الغناء والرقص والكلام الفارغ ده ومش حشتغل فى الحاجات دي تاني واللي منتظر رقاصة جديدة فى شغلي لا خلاص يريح نفسه ويسيب الصفحة عشان مش حنزل على صفحتي غير اللى يرضي ربنا، وأتمنى ربنا يغفر لي ولكم ويحسن خاتمتي) واضاف: (دعواتكم أن ربنا يثبت أقدامي وقلبي على طاعته ومنرجعش للمعاصى أبدًا.. شكرا أحبائي). كما صرح خلال مداخلة له مع الاعلامي المصري وائل الابراشي، أنه ندم على ما قدمه في السابق كما قدم اعتذاره لوالده ولجميع الشعوب العربية. وقال مع وائل الأبراشي: لن أعتزل لكني أعتذر.

سليمان برناوي -الجزائر