هاجم النجم التركي بوراك أوزجيفيت أحد الصحافيين، بعدما اعتدى على زوجته فهرية أفجان وهاجمها بسبب نشرها عدة صور لها خارج منزلها، واتهمها أنها تغامر بصحة طفلها (كاران).

إقرأ: فهرية أفجان تركت ابنها مع والده لمَ؟ – صور

بوراك لم يتحمل ما كتبه ذلك الصحافي عن فهرية ورد بقسوة: (هل كنت معها أثناء التصوير؟ أو هل علمت بهوية الشخص الذي التقط لها الصور؟ أين كان طفلنا آنذاك؟ أين التقطت تلك الصور؟ هل تعلم؟).

تابع: (ما علاقتك بنا؟ ألا تغامر بنفسك وصحة أقربائك عندما تذهب إلى مقر عملك؟).

أضاف بوراك غاضبًا: (لا تتدخل فيما لا يعنيك، نعرف كيف نهتم بأنفسنا ولن تهمك صحة طفلنا أكثر منا، هذا تطفل واضح على حياتنا الشخصية ولن نسمح به).

أكمل: (أصور الآن مشاهد إضافية من مسلسلي المؤسس عثمان، لمَ لم تهاجمني؟ أو فقط فهرية من تقهرك؟).

Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار