نشرت هيفاء_وهبي فيديو لها أظهرها تتمرن وتستعرض رشاقتها.

الفيديو حصد تفاعلًا كبيرًا، وتداوله المئات لكن دون أن تتعرّض هذه المرة لأي هجوم من المتطرفين، بعدما ظهر القليل من صدرها.

هذا ما استغربناه، لأن التركية ديميت أوزدمير ظهر القليل من صدرها أمس، فجن جنون بعض العرب وشتموها مع أنها تركية وما ارتدته عاديًا بالنسبة لأي فنانة في تركيا.

إقرأ: صدر ديميت أوزدمير حديث الأتراك!

الممثلات في تركيا غير ملتزمات ويجاهرن بتعريهنّ أحيانًا وينشرن العديد من صورهنّ بالبكيني، لذا ما نشرته ديميت نعده صورةً محافظة أمام ما نراه من صور أخرى، ومع ذلك هاجموها بعض العرب.

هؤلاء صمتوا أمام لباس هيفاء الطبيعي غير الصادم لأنها بالعادة تلبس أقصر بكثير منه، لكن لمَ هاجموا ديميت وتركوا هيفاء رغم أنها عربية مثلهم أما تلك فتركية لا تهتم لأمرهم ولا تتبع تعاليم مجتمعهم؟

هل انقلبت القاعدة فأصبح العربان يهاجمون التركية ويتركون العربية ترتدي ما تريد؟

لمَ لم نرَ تعليقًا هجوميًا واحدًا ضد الفيديو الذي نشرته هيفاء؟

View this post on Instagram

#هيفاء_وهبي في الجيم

A post shared by Fanonline (@fanonline1) on

Copy URL to clipboard


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة