شهدت شوارع فرنسا منذ الأمس، احتجاجات وتظاهرات منددة بالعنصرية على خلفية مقتل المواطن الأمريكي الأسود جورج فلويد.

اعلنت وكالة الأنباء الفرنسية فرانس برس عن تجمع 20 ألف متظاهر أمام مبنى محكمة العدل الفرنسية رغم حظر التجوال الذي فرضته الشرطة، للوقاية من انتشار فيروس كورونا.

انتشرت مقاطع فيديو لآلاف المتظاهرين في شوارع باريس وهم ينددون بالعنصرية الأمريكية ضد المجتمع الأسود.

وتوفي جورج فلويد (46 عاما)، يوم الاثنين الماضي، بعد القبض عليه من قبل شرطة مينيابوليس، وازداد الغضب العام بعد ظهور مقطع فيديو يظهر ضابطا يجثو على عنقه.

منذ ذلك الحين، انتشرت الاحتجاجات في أغلب الولايات الأمريكية ضد وحشية الشرطة، وتم فرض حظر تجول في أغلب الولايات الكبيرة مثل العاصمة واشنطن وكاليفورنيا وفرجينيا، كما تم استدعاء الحرس الوطني.

Copy URL to clipboard
28 سبتمبر 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار