حل الممثل السوري جمال سيلمان ضيفًا على برنامج (شيخ الحارة والجريئة) تقديم المخرجة المصرية الكبيرة إيناس الدغيدي والذي يُعرض على شاشة (القاهرة والناس).

خلال الحلقة سألت المذيعة ضيفها إذا كان سيعود إلى سوريا فهل سيكون مصيره السجن أو الترحيب، ليرد:

(أنا لو رحت لسوريا مصيري السجن لكن انشالله هنرجع لسوريا المختلفة)!

قلصدًا سقوط النظام ومعه رئيس الدولة بشار الأسد.

اقرأ: جمال سليمان: هددوني بقتل ابني ومراتي بتتخانق معايا

وتابع: (هنرجع مواطنين سادة محترمين أحرار في بلد ديمقراطي.. ويكون اسمها سوريا فقط وليس سوريا كذا.. وستكون سوريا لكل السوريين على اختلاف انتماءاتهم الفكرية أو الطائفية أو الدينية. دولة لا يوجد فيها نظام شمولي لا بصفة اسلامية ولا غير اسلامية بل سوريا العلمانية)

Copy URL to clipboard







منذ سنة



















شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار