تعرّضت الممثلة السورية جومانا_مراد لانتقادات واسعة وكبيرة جدًا بعدما أطلت بملابس حمراء بعد شهرين من وفاة طفلتها (ديانا) التي أثارت جدلًا في الوطن العربي.

اقرأ: سوزان نجم الدين: اعتذرت لجومانا مراد بعد الانتقادات – فيديو

لم تحترم الأغلبية حزنها ولا وجعها على فراق حبيبة روحها وابنتها الوحيدة على ولدين، لم يدخلوا إلى أعماق قلبها المتلاشية، بل حكموا على منظرها الخارجي والابتسامة الفانية ووليدة اللحظة.

أطلت بلقاء جديد وبكت خلال الحوار حين سألها المراسل عن الهجوم والشتائم التي تلقتها عقب اطلالتها الأخيرة، وقالت إنها لم تنس طفلتها،ولا يمكنها كذلك لأنها رفيقة روحها وتألمت على غيابها ولا تزال.

اقرأ: جومانا مراد: الانتقادات أبكتني كما يوم قبر ابنتي – فيديو

وأفشت سرًا للمرة الأولى وقالت إنها أقامت عزاء طفلتها يوم ميلادها لجومانا، ولم تستطع تمالك نفسها وبكت كثيرًا على حبيبة روحها.

لا يعرف الكثيرون بأن جومانا تعيش على مهدئات الأعصاب منذ موت ديانا والدموع لا تفارقها أبدًا تتجول في منزلها بحثًا عنها وعن صوتها ولا تجد سوى الذكريات التي لن تنتهي ولم تكن طويلة بل قصيرة الأمد بما أن الطفلة ماتت ولم تكن تتعدى ال ٨ أشهر.

اقرأ: جومانا مراد: يكفي مزايدات حول حبي لطفلتي

ارحموا وجع جومانا، ولا تحكموا عليها وأنتم لم تجربوا شعورها، من أصعب اللحظات أن يفقد الأهل ولدًا لهم ويعيشون عذابًا كبيرًا واضطرابات نفسية.

اقرأ: اتهام جومانا مراد بعد وفاة ابنتها – فيديو

Copy URL to clipboard
29 نوفمبر 2021
11:50
التحكّم المروري: قطع السير في محلة ‫فردان‬ عند تقاطع الصلح - كرامي
  إقرأ المزيد
11:50
قطع السير على طريق الحمرا الرئيسي تقاطع عبد العزيز
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد























منذ سنتين

منذ سنتين


شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار