في عيد الحب نشر الممثل المصري حسن_الرداد مقطعًا صغيرًا من حفل زفافه من الممثلة المصرية ايمي_سمير_غانم الذي حدث منذ سنوات.

اختار هذا العام أن تكون رسالته في الحب لأمه التي توفيت منذ شهر تقريبًا وتركته يصارع الحياة لوحده، ومنذ وفاتها حوّل صفحته إلى صور لها وفيديوهات تعبر لها عن حبها الكبير ومدى اشتياقه له.

اقرأ: آخر ما قالته والدة حسن الرداد له قبل وفاتها – صورة

وبعد نشره للمقطع، تلقى انتقادات كثيرة وسأله البعض لمَ لم يوجه رسالة لحبيبته إيمي بدلًا من والدته الراحلة، ولم لا يقدر زوجته وتضحياتها معه ووقوفها الدائم إلى جانبه.

ونقول لتلك الفئة من الناس التي تنتقد فقط النجوم بحقدٍ، فإن الأم أهم من الزوجة والأخت والصديقة والجارة والمعلمة، إن الجنة تحت أقدام الأمهات.

اقرأ: حسن الرداد مع والدته الراحلة على الشاطئ ولم يتجاوز صدمته! – صورة

وإذا اختار حسن أمه في عيد الحب فهذا لا ينقص من إيمي التي تعيش حزنًا على حماتها وعلى زوجها حسن الذي يعاني كثيرًا بغياب والدته التي كانت ولا تزال الأهم في حياته.

الأم لا تعوّض ورحيلها كسرة كبيرة في حياة أي شخص، وإن عيد الحب لم يكن يومًا فقط للعاشقين أو للمتزوجين، بل يمكنكم أن تعبوا عن حبكم لعائلاتكم ولأحبابكم ولأمواتكم.

اقرأ: أمل حجازي لأول مرة ترد على حنان الترك ومحجبات تشوهن الدين – فيديو

ومن المؤكد بأن إيمي لم تحرن من تصرف حسن، لأنها تقدر حماتها التي تصفها كالأم الثانية، وتعرف جيدًا مدى أهمية الأم.

Copy URL to clipboard
20 مايو 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد








منذ سنتين


منذ سنتين









منذ سنتين







شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار