حليمة بولند عليها التوبة لتكفر عن ذنبها لأن عدتها لم تنته!

معظم أسرة الجرس لا توافق على رأي الزميل سليمان البرناوي – الجزائر، لكننا لا نقمع رأياً، لذا ننشر المقالة كما هي ويا ليتنا نعرف من القراء الكرام كيف تكون التوبة!؟ وما الجريمة في أن تتصرف نجمة بعفوية، وكلنا يعرف أن لا نية سيئة في قلبها وإلا لا تفعل ذلك أمام الكاميرا ثم نعرف بأن هدفها الوحيد إغاضة طليقها لأنه حرق قلبها.

نشرت الإعلامية الكويتية حليمة بولند، فيديو جديدًا أحدث ردة فعل لدى عددٍ كبيرٍ من متابعيها الذين علقوا معبرين عن استيائهم من تصرفاتها الطائشة، حسب وصفهم.

بولند التي انفصلت منذ أيام عن زوجها المحامي عبد الرحمن العنزي، ظهرت في الفيديو برفقة المغني الشاب عيسى المرزوق، الذي تغزل بجمالها، فبادلته هي أيضا بعبارات الغزل، وقالت وهي تتغزل بغمازتيه: (أنت عندك غمازة أشوف غمازتك oh cute) وإستمرت بالضحك بطريقتها المعتادة طوال كلامها مع الفنان.

حليمة المسلة والتي لم تنهِ عدتها بعد، ومدتها (ثلاثة أشهر) لا يحق لها الخروج من المنزل إلا للضرورة القصوى، حتى تنتهي عدتها، ولا يحق لها أيضا مغازلة الرجال، ويجب عليها التوبة لتكفرعن الذنب الذي ارتكبته.

سليمان برناوي – الجزائر