منذ أسبوعين

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

تصر الممثلة السورية دانا جبر، على اتباع موضة فنانات آخر زمن، ونشرت صورة تعرض فيها مؤخرتها بشكل واضح، رغم إنها من الممثلات المحترمات جداً، لكن يبدو أنها لا تمتلك الخبرة اللازمة في عالم السوشيال ميديا، وكيف يتوجب عليها المحافظة على صورتها بعيداً عن الإغراء.

اقرأ: دانا جبر تتبع موضة المؤخرة وتكريس للجسد الرخيص – صور

أو أن هذه الـ دانا تنجرف في أحوال الزمن الرخيص، ولا تعرف أنها تعاني من فورة الفرج لنهاية حرب، تغير من أحوالنا وتأخذنا في أشكال غريبة عن أصولنا.

هذا ما حدث في لبنان بعد نهاية الحرب الأهلية، التي استمرت 15 عاماً، وعقبها خرجت أشكال وألوان من البشر، وبرزت بينهم هيفا التي شكلت ظاهرة آنذاك رغم أنها تفتقر للصوت.

الناس قبلت هيفا، لكن بشروط، خصوصًا بعدما عملت على نفسها كثيرًا وابتعدت عن الإغراء، ودخلت عالم التمثيل الذي أبدعت فيه بعيدًا عن الغناء.

هيفا جسم غريب حط في أرض متعطشة لكل شيء إلا الموت.. فعاشت

دانا وأمثالها ممن أفرجن عن أجسادهن هل تعتقدن إنهن ستتفوقن على هيفا؟

دانا جبر تعرض مؤخرتها
دانا جبر تعرض مؤخرتها