لا تزال الممثلة المصرية دلال_عبد_العزيز في المستشفى وتحديدًا في العناية المركزة بسبب مضاعفات كورونا القوية.

لا تعرف شيئًا عن رحيل حبيبها ورفيق دربها سمير_غانم، ومن المؤكد أنها ستصاب بصدمة كبيرة حين تعلم بوفاته.

اقرأ: تطورات إيجابية حول حالة دلال عبد العزيز

اليوم، انتشرت صورة لإحداهن وقيل إنها لدلال في العناية الفائقة والتقطها أحدهم ونشرها على السوشيال ميديا، لكنه أخفى وجهها احترامًا لأهلها.

نؤكد بأن الصورة ليست لها ولا علاقة لها بها، ولا يمكن لأي أحدٍ الدخول إلى غرفتها بإستثناء الطاقم الطبي الأمين على صحة المريضة وكل من إبنتيها دنيا وإيمي سمير غانم إضافة إلى حسن_الرداد ورامي رضوان.

اقرأ: نهال عنبر عن حالة دلال عبد العزيز: نشعر بالأمل

دلال تقاوم الفيروس وتحاول بشتى الطرق للعودة إلى حياتها الطبيعية إلى جانب إبنتيْها اللتيْن بحاجة إليها كثيرًا في هذه الفترة بعد وفاة سندهما في الحياة.

اجتمع سمير ودلال على الحب والنجاح، وحتى في مرضهما اجتمعا ومرضا معاً وفي نفس الوقت، لكن الموت منع الثنائي الرائع من لحظة الوداع الأخيرة، ورحل سمير دون أن تراه دلال، ودون أن تودعه، ودون أن تحتضنه لآخر مرة وتلقي السلام على روحه الطاهرة.

اقرأ: دلال عبد العزيز ماذا قالت لإمرأة دعت لها في المستشفى؟

هذه ليست دلال عبد العزيز
هذه ليست دلال عبد العزيز
Copy URL to clipboard
28 يناير 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار