مات الممثل المصري الكبير سمير_غانم بعد معاناته مع فيروس كورونا على مدار أسبوع، قبل أن يقضي على حياته عن عمر ناهز ال 84 عامًا.

خلال تلك الفترة، التزمت إبنته الكبيرة دنيا_سمير_غانم الصمت التام، ورفضت الإدلاء بأي تصريح ولم تكتب حرفًا أو رسالة لوالدها أو لوالدتها التي تعاني من الفيروس أيضًا، لكن في مستشفى أخرى ولم تتواجد في المستشفى التي كان فيها الراحل.

بعد وفاة سمير_غانم، عبرت دنيا عن حزنها الكبير وعن ألمها بهذا الرحيل الصعب الذي هز كيانها وجعلها ضعيفة لا تقوى على فراقه.

كتبت بألم وبحسرة عن أبٍ كان صديقًا وحبيبًا وداعمًا لها في كل مسيرة حياتها، وقالت:

(الله يرحمك يا حبيبي يا أغلي الناس وأحن الناس.. ربنا يرحمك وينور قبرك ويثبتك عند السؤال ربنا يرحمك برحمتوا يا أحسن وأغلي وأحن الناس ياللي مش هنشوف حد فحنيتك ولا طيبتك ولا روحك)

وتابعت: (الله يرحمك يا حبيب العمرويشهد ربنا إنك كفيت ووفيت وعلمتنا وربتنا أحسن تربية وإنك ما قصرت في حاجة.. الله يرحمك يا روحي وعقلي وقلبي وكل ما ليه في الدنيا.. يشهد ربنا إنك راعيت ربنا فينا الله يرحمك يا أغلي ما عندي.. الله يرحمك يا نور عيني الله يرحمك يا بابا وكل ما ليا الله يرحمك)

Copy URL to clipboard
29 يوليو 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار