زارت الممثلة المصرية دنيا_سمير_غانم قبر والدها الراحل سمير_غانم الذي توفي منذ شهر نتيجة مضاعفات كورونا.

ارتدت الأسود وأمضت وقتًا في القبر لتتحدث معه لوحدها دون تطفل البشر، وربما بكت بما أنها تعاني من صدمة كبيرة وهذا ما بدا واضحًا في الجنازة حيث لم تبكِ وكانت بحالة صدمة كبيرة لكن عينيْها أفشت حزنها الكبير.

اقرأ: دنيا وإيمي سمير غانم تتخذان قرارًا حاسمًا

حين وصلت للقبر، التقط البعض الصور لها والفيديوهات لكنها بدت مهزومة وتائهة، لم تلتفت لا الى الشمال ولا اليمين، كل ما كان يهمها الوصول إلى مدفن والدها لتشكو له مدى صعوبة الحياة بعده، ولتحدثه عن أمها التي لا تزال في العناية المركزة ولا تعلم شيئًا عن رحيله.

اقرأ: إيمي ودنيا سمير غانم تواجهان صدمة العمر لكنّ؟ – صورة

دنيا كانت كلّها حياة وفرح وسعادة، وكانت ابتسامتها لا تغيب عن وجهها، لكن البهجة رحلت من حياتها وزادت مسؤوليتها كثيرًا بما أنه عليها معالجة الأمور الصعبة بعد والدها والإعتناء بأمها المريضة وشقيقتها الصغرى ايمي_سمير_غانم.

اقرأ: دلال عبد العزيز حالتها صعبة ونفسيتها محطمة!

Copy URL to clipboard
25 يونيو 2022
10:15
سعر صرف الدولار صباح اليوم في لبنان
  إقرأ المزيد
24 يونيو 2022
23:33
استعدوا ليوم غضب في كافة المناطق اللبنانية
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار