نشرت المذيعة اللبنانية ديما صادق صورةً جديدةً لها من داخل الطائرة، تعلن رجوعها إلى لبنان بعدما سافرت إلى فرنسا وقضت عدة أيام هناك لتستريح من كل الضغوط التي يمارسها أنصار السلطة ضدها.

كتبت: (‏في بيروت. عفكرة، مش اللي بآمنوا بالثورة و الحق هني اللي بيهربوا عفرنسا، هوليك غير ناس).

ديما استهدفت رئيس الجمهورية ميشال عون الذي هرب إلى فرنسا منذ ٢٩ عامًا بعدما هاجم السوريون قصر بعبدا وقصفوه، لتقارن بينها وبينه، فتصف نفسها بالشجاعة وصاحبة حق، أما هو فلا.

المذيعة اللبنانية تتعرض لهجوم ممنهج من جيوش أحزاب السلطة الإلكترونية، ويعتدي المنتمون لها على شرفها ويشتمونها ليلًا نهارًا، ما لا يقبله أحد.

حتى لو بالغت أحيانًا، يمكن نقدها دون التعرض لحياتها الشخصية والإساءة لأفراد أسرتها كوالدتها التي دخلت غرفة العناية الفائقة بسبب الشتائم والتهديدات التي تصلها.

إقرأ: والدة ديما صادق في العناية الفائقة بعد الصورة المسيئة – صور

ديما صادق
Copy URL to clipboard
15 يونيو 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار