د.وليد أبودهن: الشيب صحة جيدة أم شيخوخة؟

أن الشيب المبكر يرتبط بالجينات الوراثية، كما تلعب الأعراق دوراً هاماً في ضعف إنتاج الصبغيات في الشعر. ويعزي ظهور الشعر الأبيض إلى اختلال عوامل الأكسدة، واختلاطها بعوامل الإجهاد النفسي، وهو ما يسمى (الإجهاد التأكسدي).

يسبب (الإجهاد التأكسدي) اختلالاً عندما لا تكون مضادات الأكسدة كافية لمواجهة تلف الخلايا، وهو ما يؤدي للشيخوخة والإصابة بمرض البهاق، الذي يسبب موت خلايا (الميلانين)، وبالتالي بياض الشعر.

إن جسم الإنسان يملك الملايين من بصيلات الشعر الموجودة في بطانة الجلد. وتنتج هذه البصيلات صبغيات تحتوي على مادة (الميلانين)، وبمرور الوقت، يقل إنتاج هذه الصبغيات، ما يؤدي إلى تحول لون الشعر إلى الأبيض. ومن بين الأسباب الرئيسية لتغير لون الشعر وظهور الشيب نقص الفيتامينات والتدخين.

الشيب ليس دليلاً على الشيخوخة بل الصحة الجيدة!

أكدت عدة دراسات طبية أنه على عكس الشائع بين الناس فإن الشيب دليل على الصحة الجيدة لجسم الانسان وليس دليل على الشيخوخة أو دخول الإنسان في مرحلة المرض.

يعتبر ظهور الشعر الأبيض بسبب تدني مادة (الجلوتاثيون (Glutathione WR)، وهي إحدى المواد المضادة للأكسدة وينتجها الجسم البشري، وتعمل هذه المادة المضادة للأكسدة كإسفنجة تمتص المواد الضارة والسامة، وينتج جسم الانسان هذه المادة من أجل إبطاء وإبطال ومقاومة عملية الأكسدة. وتقوم مادة الجلوتاثيون المضادة للأكسدة بتنقية الجهاز المناعي للانسان، كما أن لها دوراً في طرد السموم من الجسم البشري ومحاربة التجاعيد. ويقول العلماء أن الجسم البشري إذا كان قادراً على انتاج هذه المادة المضادة للأكسدة فإن ارتفاع هذه المادة في الجسم دليل على الصحة الجيدة وليس على الشيخوخة لأن جسم الإنسان يقوم باستهلاك هذا المادة المضادة للأكسدة وهذا دليل اضافي على حيوية الجسم ومحاربته للأكسدة وليس العكس.

أي أنه إذا كان الجسم قادرًا على إنتاج هذه المادة بنسبة عالية فلا يمكن وصفه بالشيخوخة، خصوصاً إذا علمنا أن هذه المادة مسؤولة بالدرجة الأولى عن إبطال عمليات الأكسدة التي يعتبر ازديادها علامة أساسية من علامات الشيخوخة. فكلما تقدم الإنسان في السن ازدادت عمليات الأكسدة في جسمه مسببة انخفاض مستوى مادة الجلوتاثيون المضادة للأكسدة أي مستهلكة إياها.

أما عن سبب وجود الشعر الأبيض لدى فئة الشباب ( أقل من سن 30 سنة) فإن وجود هذا الشعر الأبيض قد يدل على وجود خلل ما في عمل بعض الهرمونات في الجسم وقد يكون بسبب مشكلة صحية – مثل مشاكل الغدة الدرقية كما أشارت بعض الدراسات العلمية.

أيضاً تساعد الضغوط النفسية والعصبية والتوتر والقلق في سن مبكرة في ظهور الشيب عند الشباب. وتشير بعض الدراسات الأخرى إلى أن العامل الوراثي يلعب دوراً هاماً في ظهور الشيب المبكر.

د. وليد ابودهن