يعاني الكثير من الناس من تورم القدمين بعد الجلوس، أو الوقوف، والمشي، لفترات طويلة في وقت يوصي فيها الخبراء بضرورة مراجعة الطبيب، في حال استمرار الإنتفاخ لأن الأخير قد يكون مؤشراً لمشكلة في القلب أو الكبد وليس مجرد حالة عابرة.

من أسباب انتفاخ القدمين عند المرأة:

الوذمة اللمفية: الوذمة اللمفية Lymphedema، هي حالة يحصل فيها تطور واستمرار تجمع السائل اللمفاوي lymphatic fluid في الأنسجة، بدلاً من سحبه إلى الأوردة عبر الأوعية اللمفاوية.

اقرأ: د. وليد ابودهن: مارسي المشي أو تحرمين الإنجاب!

وللتوضيح، فإن السوائل توجد في أنسجة، أي في منطقة من مناطق الجسم، ويتم سحب هذه السوائل من خلال الأوعية اللمفاوية، والأوعية اللمفاوية تصب السوائل المتجمعة فيها إلى عقد أو غدد لمفاوية lymph nodes -wr بهدف تصفية السوائل تلك، قبل صبها في نهاية الأمر إلى الأوردة، كي تعود السوائل إلى الدورة الدموية.

القصور الوريدي: القصور الوريدي أو Venous insufficiency مصطلح يقصد به تدني كفاءة عمل الأوردة في القيام بسحب السوائل التي ترشح من خلال تدفق الدم إلى القدمين عبر الشرايين. والتورم في الكاحلين والقدمين غالباً ما يكون أحد الأعراض المبكرة، لوجود حالة القصور الوريدي للأوردة في منطقة القدمين أو الساقين أو الفخذين.

مضاعفات الحمل: بعض حالات التورم في الكاحلين والقدمين، هي من الأمور الطبيعية التي قد تصيب المرأة الحامل خلال فترة الحمل. لكن حصول تورم مفاجئ، أو مفرط في القدمين، أو في إحداهما دون الأخرى، يستدعي الإهتمام ومراجعة الطبيب المتابع للحمل بصفة عاجلة، إذ إن ثمة احتمالات لذلك التطور المفاجئ، مثلا أنه قد يكون علامة على حالة تسمم الحمل، وهي حالة خطيرة، يرافقها ارتفاع في ضغط الدم، وزيادة إخراج بروتين في البول، أو ما يسمى زلال البول، وذلك بعد تجاوز الأسبوع الـ20 من بدء الحمل، أي تاريخ بدء آخر دورة شهرية حصلت لدى الحامل.

اقرأ: د. وليد ابودهن: هل يستمتع الرجال بالعلاقة الجنسية أكثر؟

إصابة خارجية: الإصابة في القدم أو الكاحل بفعل الإرتطام أو الإصطدام بشيء أو التعثر، كلها إصابات يمكن أن تؤدي إلى التورم الموضعي، في أجزاء القدم أو الكاحل، والتورم الكامل فيهما، وهو ما يظهر فقط في القدم التي تعرضت للإصابة، دون القدم الأخرى، ما لم تكن الإصابة فيهما معاً. ومن أكثرها شيوعاً حالات إصابات الإلتواء في الكاحل.

للتعرف على الأمراض التي تسبب تورم القدمين لابد من إجراء عدد من الخطوات ومنها:

اقرأ: د. وليد ابودهن: لماذا خط الأطباء سيء وغير مفهوم؟

1 – إجراء تحاليل صورة دم.

2 – التعرف على مدى سرعة الترسيب في الدم.

3 – تحليل حمض البوليك بالدم.

أن تورم القدمين متعدد الأسباب، فقد ينجم عن إصابة القدم بصدمة أو كدمة أو التواء جراء التعثر في المشي، وهنا يكون مؤلماً، أو نتيجة لانحباس الماء أو انسداد في الأوعية الدموية.

وكأسباب أخرى للتورم، منها الإلتهابات الجرثومية التي يصاحبها ارتفاع حرارة الجزء المصاب، وألم متفاوت الحدة أو نتيجة خثرة دموية أو ورم سرطاني، حيث تضيق الأوعية الدموية ويشتد الألم أثناء المشي ويزول بالراحة.

اقرأ: د. وليد ابودهن: يمكنك خسارة الوزن بالأعمال المنزلية

إن التورم قد يكون أيضاً، نتيجة للسمنة المفرطة، والوقوف والجلوس لفترات طويلة، إضافة إلى اقتراب الدورة الشهرية لدى المرأة نتيجة التغيرات الهرمونية التي تؤدي إلى توسع بعض الأوعية الدموية مبيناً أن المرأة الحامل غالباً ما تتعرض لانتفاخ القدمين بسبب الوزن الإضافي الحاصل لديها في منطقتي الحوض والبطن.

إن ارتفاع ضغط الدم ولمدة طويلة، دون علاج يؤثر على القلب وعمله، يسبب بتورم القدمين كما أن آلية عمل الكبد لها تأثير كبير في هذه المشكلة، لافتاً إلى أنه لابد للمريض الذي يعاني من انتفاخ دائم يترافق مع اختلاف في لون الجلد في مكان التورم، التوجه إلى الطبيب وإجراء الفحوص والتحاليل الطبية اللازمة، للتأكد من السبب وأخذ الأدوية المناسبة له.

ولتخفيف الإنتفاخ وألمه، ينصح بخلع الحذاء ورفع القدمين إلى مستوى أعلى من الجسم لتنشيط الدورة الدموية، ووضعهما في ماء بارد، لتخفيف الألم إضافة إلى تجنب ارتداء الأحذية الضيقة، خاصة في فصل الصيف، وتناول الغذاء المتوازن والمنوع، والتخفيف من تناول ملح الطعام وممارسة رياضة المشي يومياً.

اقرأ: د. وليد ابودهن: الهاتف يحمل بكتيريا عشرات أضعاف كرسي المرحاض

تشعر المرأة التي تعاني من نقص في الدورة الدموية للأوردة وكأن كلاً من رجليها تحمل حوالي 5 كيلوغرامات أوأكثر، ولقد بينت إحصائيات طبية حديثة أن امرأة مقابل 3 رجال تعاني من نقص في الدورة الدموية للأوردة، وذلك بسبب عوامل متعلقة بتغير دورة الهرمونات عند الحيض والحمل، ولكن ثمة أسباب أُخرى مسؤولة عن هذه المشكلة، أبرزها بيئية وجينية من الممكن الوقاية منها.

كما أن مشكلة انتفاخ الأرجل تقلق نمط الحياة اليومية، لأن المريض يقضي ساعات من العمل جالساً دون أن يتحرك أو واقفاً أو عندما يأتي المساء تبدأ المعاناة بسبب الأرجل الثقيلة، والتي نادراً ما تكون منتفخة.

غالباً ما ينبئ فصل الصيف بثقل الأرجل ورسغ القدم، فكلما اقترب هذا الفصل زاد الإرتفاع في درجات الحرارة من معاناة النساء وخصوصاً اللواتي يقعن فريسة هذه المشكلة.

اقرأ: د. وليد ابودهن: الفيتامينات لتحسين الأداء الجنسي

وبعد استبعاد المشكلات الصحية أو الوراثية الأخرى، يمكن إتباع بعض النصائح للتقليل من هذا الإنتفاخ في الساقين والقدمين، وأهمها وضع القدمين بين الحين والآخر في الماء البارد، لأن البرودة تؤدي لانكماش الأوردة بشكل يجعلها تنقل الدم بكفاءة أكبر.

ويُنصح أيضاً بالإكثار من تناول الفاكهة والخضروات، وشرب كميات كبيرة من السوائل، بالإضافة إلى رفع الساقين كلما أتيحت الفرصة. تساعد الجوارب الضاغطة أيضاً في الحد من حدوث التورم لا سيما مع الإكثار من الحركة وممارسة الرياضة بشكل منتظم.

ينصح أيضاً بالتوقف عن تناول أي أطعمة مملحة أو تحتوي على توابل مثل الحر أوالفلفل، إضافة إلى كثرة تناول المياه لتخفيف أي أملاح موجودة في الدم، لحين التوصل أي نتيجة التحاليل والتعرف على السبب، ومن الممكن في هذه الحالة عرض المريض على أطباء جلدية أو باطنة لمعرفة سبب تورم القدمين.

د. وليد ابودهن

Copy URL to clipboard
26 يناير 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار