ذا ويكند مع بيلا حديد من جديد؟

تداولت الصحف العالمية أن النجم العالمي ذا ويكند، الذي يدير أعماله اللبناني وسيم صليبي، شوهد برفقة حبيبته السابقة عارضة الأزياء العالمية بيلا حديد، من أصول فلسطينية، في مهرجان كوتشيلا للموسيقى والفنون السنوي في كاليفورنيا، وشوهدا بوضع حميمي وهما يتبادلان القبل، ذلك بحسب مصادر كانت في المهرجان. وقال إحدهم إن ذا ويكند عاد إلى حبيبته السابقة بيلا حديد وعادت الأمور إلى مجراها.

بيلا حديد تعلّق: (لست أنا)

إلّا أن بيلا حطّمت كل آمال المعجبين بعودتها مع ذا ويكند بعد أن تركت تعليقًا تحت خبر موقع E!News عبر الإنستغرام وقالت: (لست أنا).

إذا: إن لم تكن بيلا حديد المرأة التي شوهد صاحب أغنية Star Boy برفقتها في كوتشيلا، فمن تكون المرأة المجهولة إذًا؟

يشير E!News إلى أن أبل تيسفاي كان برفقة الممثلة الأميركي شانتيل جيفريز Chantel Jeffries وليس بيلا. ولا شكّ أن المعجبين أخطأوا بينها وبين حديد وذلك لأنها تشببهها إلى حد كبير.

يُقال إن النجم الكندي من أصول إفريقية، على علاقة صداقة مع شانتيل قبل أن يواعد بيلا حديد عام 2016 ونجمة ديزني السابقة سيلينا غوميز التي انفصل عنها مؤخرًا، لكن الآن تحولت علاقتهما إلى أكثر من ذلك وهما يتواعدان.

هل تعتقدون أن شانتيل تشبه بيلا حديد؟ وهل أغرم بها ذاويكند لهذا السبب؟

فانيسا الهبر – بيروت