صدمة كبيرة ضربتنا، عند مشاهدتنا لكلمة السيناريست والمنتج المصري، محمد حفظي، رئيس الدورة الأربعين من مهرجان القاهرة السينمائي، في حفل افتتاح المهرجان الذي أقيم في دار الأوبرا المصرية، مساء البارحة، وتم عرضه على الهواء مباشرة عبر قناة (DMC).

حفظي قال في كلمته (أهلا بيكم في الدورة الأربعين من مهرجان القاهرة السينمائي، أصحاب المعالي والسعادة السادة الوزراء، والحضور والكرام، والمكرمين، والمحنطين، أنا عايز بس أقولكم أن الدورة دي كانت صعبة جداً في تحضيراتها، لأنها الدورة الأربعين).

من هم “المحنطين” الذين قصدهم السيد المبجل حفظي؟ وهي كلمة شعبية، تستخدم كشتيمة وتقال للكبار في العمر..

حوّل السد حفظي المسرح الفخم في أهم مهرجان في القاهرة إلى بسطة قهوة مع شيشة وبدا “بيهزر مع اصحابو من العجزة”!

هل قصد مثلاً النجوم الكبار الذين يدعمون المهرجان بقلوبهم كل عام ويصرون على الحضور لدعم الأنشطة الثقافية أمثال يسرا وإلهام شاهين، وليلى علوي، ولبلبة؟ خصوصاً وأن لبلبة قالت في كلمتها لدى دخولها، أنها لم تفوت دورة واحدة من المهرجان إلا وحضرتها منذ أربعين سنة.

أم قصد السادة الوزراء الذين وجه لهم التحية في بداية كلامه؟

نحن نستبعد الاحتمال الثاني، لأن حفظى لا يجرؤ على أسيادهِ، ونرجح أنه قصد النجوم الكبار خصوصاً وأن هناك موجه سخرية سائدة منهم، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويتعرض المهرجان لهجوم سنوياً، بسبب كثرة توافد النجوم الكبار عليه، وندرة مشاركة النجوم الشباب، وأسماه البعض بمهرجان (يسرا وإلهام شاهين) و(مهرجان العواجيز).

حفظي من المفترض أنه سيناريست محترم، قدم أفلاماً ناجحة، أي أنه يجيد فن القول، ولم يخنه لسانه، فكيف يكتب في خطابهِ كلمة (المحنطين) ويقولها دون تردد ثم يضحك فخوراً بنفسهِ؟

والمؤسف أن بعض الحضور غرق في موجة ضحك بعد تلفظ حفظي لكلمته المعيبة، وكأنه قال نكتة! بدلاً من أن يعبروا عن استيائهم واستنكارهم لهذا اللفظ المشين بحق زملائهم.

هل يعتذر السيد رئيس المهرجان؟ وهل الإعتذار كافٍ؟ أم أن إجراءات يجب أن تتخذ وهو ما تراها الإدارات المعنية مناسباً لرد اعتبار كبارنا ممن أثروا المكتبة بأعظم الأعمال وهم من الجيل الذهبي الذي صنع الدراما المصرية.

هؤلاء المحنطين هم الذين رفعوا اسم مصر عالياً بفنهم، وهؤلاء من ساهموا في ريادة السينما المصرية، ليتنا نحترم كبارنا كي لا تصبح أخلاقنا في عداد الجثث المحنطة!

Copy URL to clipboard
28 فبراير 2021
21:19
قطع السير عند جسر الرينغ بالإطارات المشتعلة احتجاجاً على استمرار انقطاع الكهرباء


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار