ردّ الرئيس التركي رجب الطيب أردوغان يوم السبت 9 حزيران/يونيو 2018 على قرار النمسا بترحيل عشرات الأئمة بتهمة نشر التطرف الإسلامي في البلاد، وحذّر أردوغان من حرب عالمية بين المسلمين والمسيحيين نتيجة التدابير النمساوية بحق المساجد والأئمة المدعومين من الأتراك.

الرئيس التركي رجب الطيب أردوغان

ألقى الرئيس التركي رجب الطيب أردوغان خطابًا يوم السبت في إسطنبول ردًا على النمسا وقال: (أخشى أن التدابير التي اتخذها رئيس مجلس الوزراء النمساوي ستقود العالم إلى حرب بين الصليب والهلال).

يأتي ذلك الرد، بعد أن أعلن المستشار النمساوي سيباستيان كورتس Sebastian Kurz يوم الجمعة 8 حزيران/ يونيو خلال مؤتمر صحفي، عن ترحيل حوالي 60 أئمة مع عائلاتهم بالإضافة إلى إغلاق 7 مساجد للمتشددين القوميين الأتراك ضمن حملة موجهة ضد الإسلام السياسي.

فانيسا الهبر – بيروت

Copy URL to clipboard
14 مايو 2021
12:33
قصف اسرائيلي على الاراضي السورية بمحاذاة الهرمل اللبنانية


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار