هاجمت الممثلة المصرية رحاب الجمل المشاهدين الذين يشتمونها ويهددونها بالقتل والضرب، لأنها تلعب دور أخت محمد رمضان (عبير) التي تشارك أخيهما (فتحي) بجريمة قتل ابنه وزوجته.

رحاب تقنعنا بتقمص دور الشر، لذا نلعن بها لا لأننا نكرهها بل لأنها أتقنت دورها وجعلتنا نصدق أداءها ونصفق لها.

لكن معظم المتابعين كما قالت الممثلة المصرية لم يستطعوا التفريق بين المسلسل والواقع، ويظنون أنها فعلًا (عبير) الحقودة والمجرمة مع أن الشخصية لا تشبهها مطلقًا.

رحاب حكت: (لم أعد أتحمل كل الشتائم التي تصلني عبر الهاتف وبشكل يومي، في البداية لم انزعج لكنني مع الوقت بدأت فعلًا أتضايق من مرسلي تلك الرسائل الدنيئة لأنهم يتعرضون لشخصي وكرامتي بشكل وقح).

أضافت: (لا شك أن شخصية عبير الأكثر شرًا لكن لا علاقة لي بها، ولا تشبهني بتفصيل حتى، وأشكر المخرج محمد سامي لأنه من اختارني للعب هذا الدور الصعب).

(البرنس) يحقق أعلى نسبة مشاهدة بين كل الأعمال العربية ويتفوق على جميع المنافسين.

Copy URL to clipboard
18 أبريل 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار