نشرت رولا_يموت صورةً لساقيْها من أعلى الفخذين حتى أصابع رجليْها، وظهرت على السرير تستلقي دون أن تعرض وجهها أو الجزء الأعلى من جسدها.

الصورة ليست حديثة لكنها لم تنشرها من قبل، ومن بدأ بنشرها الآن أحد معجبيها الذي يسمي نفسه بكلبها، ولا نفهم كيف يذلّ نفسه أمام رولا بهذه الطريقة المهينة.

رولا منذ تفجير ٤ آب لم تنشر أي صورة جريئة لها احترامًا لأرواح الشهداء وأوجاع المتضررين.

إقرأ: رولا يموت احترمت شهداء بيروت!

الأخت غير الشقيقة لهيفاء وهبي من المثقفات والمتعلمات، لذا أحيانًا نستغرب ما تنشره، عكس الكثير من متابعيها الذين يبدون منحطين بلا ثقافة ولا أدب وأخلاق.

إقرأ: ذكور يلحسون حذاء رولا يموت وما ذنبها؟

من يصف نفسه بالكلب ويكتب الكلمات التي ترونها على الصورة أدناه لا يمكننا احترامه.

ساقا رولا يموت
ساقا رولا يموت
Copy URL to clipboard
26 فبراير 2021
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار