احتفلت النجمة اللبنانية، سيرين عبد النور منذ أسبوعين بعيد ميلادها الـ 43 بحضور زوجها وأصدقائها في أحد المطاعم في لبنان.

رواد السوشيال ميديا تداولوا فيديوهات راقصة للفنانة من حفلها، وكان أبرزها برفقة زوجها بأوضاع رومانسية يتبادلان القبل أمام الجميع وكأنهما لا يجدان وقتًا لممارسة الحب إلا في حفلٍ عام، ما أثار حفيظة البعض الذي اعتبرها حركات لا تليق بسيدة أربعينية ولا بأم ولا بفنانة شهيرة.

قُبل سيرين لزوجها، عرضتها لهجوم كبير، ووصل الأمر الى وصفها بكلمات نابية وزوجها فريد نعمة وصفوه بكلمة الديوث التي لا يعرفون معناهافي لبنان، معتبرين أنه من المعيب إظهار مفاتن زوجته لرجال غرباء.

سيرين لبنانية وعاداتهم في لبنان تقبل مثلهذا السلوك لكن على المستوى العربي هذا غير مقبول ولا مرحب به ولم نرَ ممثلة لبنانية تقبل زوجها غير سيرين!

ورغم كل التعليقات المسيئة جدًا لكرامتها سيرين لم ترد بينما ريما ديب اللبنانية والمتحررة التي سئمت من نعتها بكلمة (عاهرة)، نشرت فيديو تحت عنوان (فهمتي مدام عاهرة)، هاجمت من خلاله الأم التي تسمح لإبنها، بهتك أعراض الناس ووصف سيدة بالعاهرة.

ريما قالت بنبرة غاضبة: (الام اللي بتسمح لابنها أن ينتهك اعراض العالم هي العاهرة الفعلية وشو خصها بسيدة عندها علاقات معينة ومين بيعرف شو اللي وصلها لهون ؟).

https://www.youtube.com/watch?v=iRON-JKwKTY

سليمان البرناوي- الجزائر

Copy URL to clipboard

















منذ 9 أشهر









شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار