منذ يومين، احتفل الفنان محمد علي رزق بزفافه على خبيرة الأزياء نورين ماهر.

اقرأ: ريهام حجاج تسخر من أيتن عامر والأخيرة: ماشوفتش في بجاحتك!

وحضر الحفل عدد من الفنانين منهم ريهام حجاج وزوجها رجل الأعمال المصري الشهير محمد حلاوة.

كما حضر أيضا من النجوم كل من طارق الأبياري ودياب وأحمد خالد أمين وتامر فرج ومحمود الليثي وهشام إسماعيل وغيرهم من النجوم.

تألقت ريهام بفستان نهاري، ونشرت عبر صفحتها صورة من الزفاف وعلقت: “الف مبروك يا رورو ربنا يسعدكم ويهنيكم وبجعل كل ايامك سعادة”.

ريهام ومحمد حبهما لم يتأثر بكثير من الشائعات والأزمات التي تعرضا لها، خصوصاً إن البعض كان يعتبر أن ريهام خطفت حلاوة من زوجته الأولى الفنانة ياسمين_عبد_العزيز وأنها ستنفصل عن حلاوة بعد فترة من الزواج.

على عكس التوقعات، استمرت ريهام في زواجها، وقصة حبهما نجحت ودائماً يغازلان بعضهما البعض عبر السوشيال ميديا.

كلاهما أحبا بعضهما كثيرًا قبل الزواج.

لذا نجحت علاقتهما كما يقول علم النفس.

بالتفاصيل توصّل الطبيب النفسي الإنكليزي توني ليك بدراسةٍ أعدها إلى أن الزواج التقليدي محكوم عليه بالفشل وعدم الاستمرار لعدم معرفة الشريكين لبعضهما مسبقًا، أما الحب فيكلّل العلاقة الزوجية بالنجاح، لأن الارتباط العاطفي معناه اتفاق الشريكين على كل شيء بالحياة، مما يشعرهما بالأمان والاستقرار وتقاسمهما الحياة سويًا.

بيّن أن شعور الطرفين بالأمان بالعلاقة عن حب، يأتي من إحساس الطرفين بقدرة كل منهما على حماية الآخر ورعايته، وعلى النقيض يشعر الطرفان بالزواج التقليدي بعدم الأمان والقلق والتوتر بالعلاقة، مما يجعل مستقبل الحياة الزوجية مبهمًا ومهددًا بالانهيار.

قال توني ليك: (الزواج عن حب يجعل الشخص يشعر إنه محبوب ومقبول لشخصه بكلّ ما يحمله من صفات حسنة وسيئة، لأن الطرف الآخر يتقبله كما هو ولا يوجّه له الانتقادات، على عكس الزواج التقليدي بدون حب والذي تشوبه انتقادات من كل طرف للآخر).

تابع: (فهذا الزواج قد يكون لأهداف أخرى كالحصول على منصب مرموق أو بهدف المال، ما يجعل العلاقة غير سوية وتتحول إلى علاقة مصلحة، وهو ما يؤدي إلى فشل العلاقة وعدم تقبل كل طرف للآخر).

ريهام حجاج وزوجها بأحدث ظهور ولهذا نجح حبهما - صورة
ريهام حجاج وزوجها
Copy URL to clipboard




منذ سنة

منذ سنة





















شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة