البطل ساري أبو رحال وهذه كل التفاصيل الجديدة – خاص

منذ أسبوع، تعرّض الشاب اللبناني ساري أبو رحال بطل رياضة الكارتينغ لحادث مروع ومحاولة قتل متعمّد من قبل الشاب اللبناني رالف أبي نخول، وكانت النجمة اللبنانية نادين الراسي وبإتصال خاص معها للإطلاع على القضية التي ضجّ بها الرأي العام اللبناني، أكّدت لنا بأنها وعائلة رالف يؤمنون بالقضاء اللبناني النزيه، وإن لم يُسجن رالف أبي نخول المعتدي على ساري فإنها ستكشف أسراراً وستعلن عن أسماء ساعدت على هروب رالف أبي نخول إلى خارج الأراضي اللبنانية.

A post shared by Sari Abou Rahal (@sari.ar) on

إلا أن قضية البطل ساري لم تنطفيء كغيرها من القضايا المشابهة بل هزّت الرأي العام اللبناني. وبإتصال خاص مع أحد المقربين من ساري أبو رحال، أطلعنا أكثر على كل الموضوع بالتفصيل، وقال لنا بأنه وساري كانا يتواجدان في مطعم لبناني في بيروت، وحصل تبادل بالنظرات بين ساري والشابة زينة التي كانت ترافق رالف، وبعد مغادرة ساري وصديقه الحفل، بحث ساري على إسم زينة على الإنستغرام وبعث لها برسالة عادية على الإنستغرام.

وحين سألناه كيف عرف ساري اسم زينة أجاب؟

ساري عرف اسم زينة في السهرة، لأن قالوا اسمها وحيّوها على المسرح. بعد ساعات قليلة تفاجأ ساري بسيارة تقتحم موقف السيارات، فدخل المعتدي رالف في المرة الأولى بسيارته و”كسّر الدني” ومن ثم خرج، ومن ثم دخل بسيارته مرة أخرى وهدّد الناطور وطالب بساري، فخاف الناطور واتصل بساري الذي قال له: ما تقول أنا وين هلأ شوي بيروح. وهذا ما حصل، واعتقد ساري بأن السيارة غادرت فنزل إلى الشارع ليتفاجأ بأن رالف كان ينتظره ويراقبه وعند رؤيته لساري أسرع بسيارته وضربه فطار ساري ووقع في “قناية للمياه” وبعد ذهاب رالف اتصل الناطور والجيران بالصليب الأحمر، واتصل ساري بي فذهبت ونقلته بسيارة الإسعاف إلى المستشفى.

A post shared by Sari Abou Rahal (@sari.ar) on

كيف عرف رالف بالرسالة التي أرسلها ساري لزينة؟

بحسب التحقيقات، قالت زينة بأنها ورالف كانا يتواجدا في مطعم زعتر وزيت وأخذ هاتفها الخاص وقرأ الرسالة، فجنّ جنونه وأرغمها على الصعود بالسيارة وذهب إلى بيت ساري وحصل ما حصل.

ألم يكن يحمل ساري مسدساً كما قيل؟

ساري لم يحمل مسدساً ولم يوجهه تجاه رالف ولا زنية، ساري تفاجأ بكل ما حدث. والتحقيقات التي أجريت اليوم تؤكد كلامي. ولكن الجهة المقابلة أي من جهة رالف تُفبرك الكثير من القصص بحق ساري. رالف غادر لبنان إلى روما بعد ساعة من جريمته من دون أي رقيب أو حسيب. ونحن نطالب العدالة أن تأخذ مجراها وأن يُحاسب رالف أبي نخول ويأتي إلى لبنان ليتم محاكمته.

الشاب رالف أبي نخول الذي حاول قتل ساري
الشاب رالف أبي نخول الذي حاول قتل ساري

كيف هو وضع ساري الصحي الآن؟

منذ الحادثة، وهو متواجد في العناية الفائقة ولا نراه كثيراً. وعند وصوله إلى المستشفى كانت يده “فلتانة” من محلّها ومعلقة بالجلد فقط. الشرايين قُطعت، وهناك كسر ما بين الكوع والكتف والعظمة طُحنت. وكما ظهر في صورة الأشعة “عندو 7 ضلوع مكسورة و2 منهم فايتين بالرئة” وسبّبوا له نزيفاً بالرئة. البارحة أُجريت له عملية فوقف النزيف في الرئة، ووضعوا لها “بروتيز” بين الرواية والضلوع ووضعوا له 53 “برغي” في ضلوعه. كما أجريت له عملية ليده كي يمر الدماء ولكنها أصيبت بالشلل ولا يستطيع تحريكها. كل شرايين الأعصاب “راحو” وهو لا يزال في العناية الفائقة وليس واعياً.

ضلوع ساري أبو رحال كسرت
ضلوع ساري أبو رحال كسرت

ما موقف أهل ساري أبو رحال وكيف هو وضعهم؟

يعيشون أسوأ أيام حياتهم، فإبنهم متواجد في العناية الفائقة، هم وكّلوا محامي العائلة، ولا يؤمنون ولا يحبون “الواسطة” كل آمالهم على القضاء ولديهم الثقة الكاملة بالقضاء والقوى الأمنية.