سامي الجميل يطعن بالمادة 49 مع تسع نواب مسيحيين فقط

كان د. ناجي صفير أوّل من تحدّث عن مخاطر المادة 49 من قانون النسبية، ليلحق به النائب اللبناني ورئيس الكتائب اللبنانية الشيخ سامي الجميل معترضاً مثله حول المادة الرخيصة، التي تسمح ببيع لبنان للأجانب، والتي تنص على السماح للأجنبي ومن بينهم النازحين السوريين، بتملّك شقق سكنية غير محددة المساحة، تبعاً للمادة 49 من قانون الموازنة العامة، التي أقرها زمرة من النواب قبل حوالي أسبوعين، ممرين المادة بعيداً عن أعين بعض النواب من الذين لم يحضروا الجلسة.

المادة 49 تمكن الأجنبي ومقابل حصوله على شقة الفوز بإقامة دائمة في لبنان ما يعني بيع لبنان للنازحين واللاجئين وحرمان اللبناني الشاب من الحصول على شقة سكنية في ظل المنافسة الشرسة التي ستحل بالعقارات بين شارٍ وبائع.

اليوم، توجه سامي الجميل إلى المجلس الدستوري، وقدّم طعناً بقانون الموازنة والمادة 49 منه، بعد حصوله على 10 تواقيع من نواب زملائه.

سامي جميل يطعن بالمادة 49
النائب اللبناني سامي الجميل

وأعلن النائب سامي الجميل، من أمام المجلس الدستوري، ومن خلال صفحته على التويتر، أن النواب العشرة الذين وقّعوا الطعن بقانون الموازنة والمادة 49 هم: سامي الجميّل، نديم الجميّل، سامر سعادة، إيلي ماروني، فادي الهبر، سيرج طورسركيسيان، جيلبرت زوين، جوزف خليل، دوري شمعون وإيلي عون. وللأسف كلهم من النواب المسيحيين ولم نرَ بينهم مسلماً واحداً.

مارون شاكر – بيروت