سعد لمجرد اغتصب للمرة الثالثة ومدير أعماله أكد؟

يقول الخبر المخزي:

(99 بالمائة لعبة من المحامي في شي لعبة مش منطقي) هذا ما قاله مدير أعماله الثاني قبل ساعات، وكان في حالة قلق مما تكتب الصحافة العالمية.

لم نكتب حتى قمنا باتصالاتنا وتأكدنا من مصادرنا حيث أكد مدير أعمال لمجرد المغربي الذي أزعجه اتهام والدة لمجرد له فغير كلامه وبعد أن كان صرّح للصحافة بأن لا تعليق عنده صرح أمام كل أصدقائه في الوسط الفني أن لمجرد معتقل بتهمة اغتصاب ثالثة.

كان البارحة لمجرد نشر عبر حسابه التالي: تحية لكل من شارك في هذا العمل الرائع ،، احسنت و يا سلام عليك بابا حبيبي قدوتي ووضع لينك لأغنية البشي عبدو الهادي. واختفى اليوم نهائياً.

وأفادت مجلة le parisien الفرنسية بأن النجم المغربي، سعد لمجرد، 33 عاماً، اعتقل صباح الأحد (26 أوت- آب 2018)، بعد قيام اتهامه من فناة بالاعتادء عليها جنسيًا في منطقة (سان تروبي) حيث قام المجرد باستدراجها إلى غرفة نومه وتطور الأمر إلى عنف جسدي واغتصاب.

قوات الشرطة قامت بالقاء القبض عليه ونقله إلى مقرها من أجل التحقيق معه في التهم المنسوبة إليه ولا يزال محتجزًا لغاية الآن.

وحسب المعلومات فإن والد سعد لمجرد الفنان البشير عبده، حاول الاتصال به لكنه لم يجب على المكالمات الهاتفية، وفي الوقت الذي نفت فيه والدة سعد خبر اعتقال إبنها واتهمت مدير أعماله بإطلاق الشائعات، كانت مع عائلتها ومساعدة المجرد طاروا إلى باريس حيث وجدوا ابنهم معتقلاً فعلاً. مدير أعماله رضوان بوزيد فرفض التعليق على الخبر. .

نذكر بأن النجم المغربي سعد لمجرد أُطلق سراحه في شهر أبريل – نيسان العام الماضي 2017 بعد سجنه بتهمة اغتصاب فتاة فرنسية-مغربية حيث استفاد من إجراء السوار الإكتروني، ولم يتبرأ من التهمة الأولى، لكن القضاء الفرنسي أذن له السفر إلى المغرب. كما وجهت له في سنة 2015 تهمة اغتصاب في الولايات المتحدة الأمريكية تعود وقائعها إلى العام 2010، لكن تم إسقاط الدعوى القضائية.

سليمان برناوي – الجزائر