أعلنت المديريـّة العـامـّة لقــوى الأمــن الـداخلي في بيان أنّه ليل تاريخ٢٠٢١/٢١، عُثِرَ على جثّة المُواطِنة (أ. د.، مواليد عام١٩٦٩) مُصابة بعدّة طَعَنَات بأداة حادّة وآثار ضرب على الرّأس، ومُغَطّاة بأغصان أشجار وإطارات سيّارات قديمة العهد، وذلك في بُستانٍ على مَقرُبة من منزلها في بلدة خريبة الجندي-عكّار.

بالتّحقيق معه، وبعد مُواجهته بالأدلّة التي تُثبت تورّطه، إعترف بما نُسب إليه، وأنّه أثناء قيامه ببعض الأعمال الزراعيّة، برفقة زوجة خاله (المغدورة)، حاول التحرّش بها لكنّها صدّته، عندها أقدم على قتلها والإعتداء جنسيّاً عليها بعد وفاتها، ومن ثمّ سرق خاتم ذهبي من يدها وهاتفها الخليويّ، تمّ ضبط الخاتم في منزله، بينما باع الهاتف لقاء مبلغ /٣٠٠/ ألف ليرة لبنانيّة.

وقد أُجرِيَ المُقتضى القانوني بحقّه، وأُودع مع المضبوطات المرجع المختصّ، بناءً على إشارة القَضاء.

Copy URL to clipboard
25 يناير 2022
11:00
آخر إحصاءات حالات كورونا في الوطن العربي
  إقرأ المزيد


























شارك الموضوع

Copy URL to clipboard

ابلغ عن خطأ

لقد تم إرسال رسالتك بنجاح

نسخ إلى الحافظة

أدخل رقم الهاتف أو بريدك الإلكتروني للإطلاع على آخر الأخبار